Search

5 أعراض الورم الحميد في الثدي

دليل العلاج بالخارج ✈️​

تواصل مع الأطباء واعرف تفاصيل عمليتك بسهولة

أعراض أورام الثدي الحميد

أحيانًا يتم الخلط بين اعراض الورم الحميد في الثدي وسرطان الثدي الخبيث، وتبدأ المخاوف والشكوك تنتاب المريض حتى يتم عمل التشخيص الطبي الدقيق لمعرفة نوع الورم.

في أغلب حالات سرطانات الثدي يتم تشخيصها بالنهاية كورم حميد فهو يعد أكثر انتشارًا من غيره، ولكن هذا لا يعني ترك العلاج وإهماله فبعض من حالات الورم الحميد في الثدي تطورت مع الوقت وأصبحت من السرطانات الخبيثة، فالأمر يحتاج إلى تشخيص فوري لـ اعراض الورم الحميد في الثدي ومعرفة الأسباب التي أدت إليه ثم السعي في علاجه لتجنب مضاعفاته وأخطاره.

ما الفرق بين سرطان الثدي الحميد والخبيث؟

يمكن معرفة الفرق بين سرطان الثدي الحميد والخبيث من خلال النقاط التالية:

  1. الكتلة في سرطان الثدي الحميد غالبًا ما تكون لينة ومليئة بالسوائل وتتحرك بسهولة، أما في حالة سرطان الثدي الخبيث فهي صلبة ولا تتحرك بسهولة.
  2. خلايا الورم الحميد تطورها ونموها بطيء جدًا على عكس الخلايا السرطانية للورم الخبيث فهي تنمو بسرعة ولا يمكن السيطرة عليها.
  3. سرطان الثدي الحميد لا ينتشر في الجسم بل ينمو في منطقة واحدة، ولكن في حالة سرطان الثدي الخبيث فينتشر بسرعة إلى المناطق المحيطة والبعيدة أيضًا مع مرور الوقت.

الأسباب التي قد تؤدي لسرطان الثدي الحميد

من أبرز الأسباب التي قد تؤدي لسرطان الثدي الحميد ما يلي:

  • نتيجة تغيرات في أنسجة الثدي (تغيرات ليفية أو كيسية بالثدي).
  • استخدام حبوب منع الحمل أو اللولب الهرموني، والعلاج بالهرمونات البديلة.
  • الإكثار من المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • التعرض لعدوى الثدي أو ما يسمى بالتهاب الضرع.
  • النسيج الندبي من إصابة الثدي.

عوامل الخطر التي قد تزيد من فرص الإصابة بسرطان الثدي الحميد

التعرض لتقلبات الهرمونات خاصة في فترة الحيض، أو الحمل، أو سن اليأس بكثرة يعد من أكثر عوامل الخطر التي قد تزيد من فرص الإصابة بسرطان الثدي الحميد شيوعًا، يليها وجود تاريخ عائلي من الإصابة بالأورام الليفية أو ورم الثدي الحميد، ويكون سببًا في ظهور اعراض الورم الحميد في الثدي في سن مبكر.

ما هي أعراض سرطان الثدي الحميد المتقدمة

أهم العلامات المتقدمة في حالة وجود سرطان الثدي الحميد وهي ما تسمى بـ اعراض الورم الحميد في الثدي هي:

  • الشعور بوجود كتلة أثناء الفحص الذاتي للثدي أو ارتداء الملابس وهي عبارة عن كتلة لينة رقيقة، ومليئة بالسائل يمكن تحريكها بسهولة.
  • تغيرات في حجم الثدي سواء شكله، من أعراض الورم الحميد في الثدي وحتى محيطه بسبب ظهور تلك الكتلة من الأنسجة.
  • من اعراض الورم الحميد في الثدي، الجلد يظهر متقشر ومجعد، ويشبه حالة الدمل في الثدي.
  • إفرازات تخرج من الثدي يتم اختبارها لمعرفة ما في داخل الكتلة.

ما هي الأعراض الأخرى الأولية التي قد تصاحب سرطان الثدي الحميد؟

أعراض الورم الحميد في الثدي الأخرى الأولية التي قد تصاحب سرطان الثدي الحميد هي آلام الثدي وإن كانت لا تظهر في كل الحالات ولكن قد تمر فترة على الحالة وتشعر بألم في الثدي ومنطقة الحلمة. وقد يصاحب أعراض الورم الحميد في الثدي بعض التغيرات الجلدية في منطقة الهالة والحلمة، وتختلف تلك الأعراض من حالة لأخرى بحسب نوع الورم الحميد.

ما هي أنواع الورم الحميد في الثدي؟

هناك العديد من أنواع الورم الحميد في الثدي وهي تتفاوت في الأعراض وقد تتشابه أحيانًا مع بعضها البعض، وتشمل الآتي:

  • تكيسات الثدي: وهو عبارة عن وجود أكياس مملوءة بالسوائل وهي تكتلات رقيقة ولينة وغالبًا لا تحتاج إلى علاج.
  • الأورام الغدية الليفية:وهي أكثر أورام الثدي الحميدة شيوعًا وتوجد في النساء اللاتي تتراوح أعمارهن من 15 إلى 35، وغالبًا ما تحتاج إلى متابعة دورية وقد تختفي من تلقاء نفسها.
  • التغيرات الكيسية الليفية بالثدي: وهي عبارة عن تكتلات بسبب تذبذب مستويات الهرمون في الجسم خاصة قبل الحيض.
  • توسع قنوات الثدي: وهو أكثر شيوعًا عند النساء في سن اليأس وبعد انقطاع الطمث ويصاحبه إفرازات من الحلمة مع انسداد قنوات الحليب المنتفخة والملتهبة.
  • الورم الحليمي داخل القناة: وهو عبارة عن زوائد صغيرة شبيهة بـالثؤلول داخل القناة الثديية وذلك النوع قد يتطور مع الوقت إلى سرطان خبيث بالثدي.
  • النخر الدهني: وهي عبارة عن كتل تتكون عندما تحل الأنسجة المتندبة مكان أنسجة الثدي التي تضررت بسبب جراحة أو علاج إشعاعي.

اعرفي أكثر عن أعراض الورم الحميد في الثدي من خلال هذا الفيديو:-

 

متى تظهر اعراض الورم الحميد في الثدي؟

عادة ما تظهر اعراض سرطان الحميد في الثدي لدى الفتيات في سن صغير، بداية من مرحلة البلوغ إلى سن العشرين أو دون سن الثلاثين، وهناك بعض أنواع الورم الحميد في الثدي التي تظهر أعراضها في سن اليأس أو قبل انقطاع الطمث مباشرة.

ما هي مدة ظهور اعراض الورم الحميد في الثدي؟

تختلف مدة ظهور اعراض الورم الحميد في الثدي من نوع إلى آخر حسب خطورته، فمنها من يختفي بعد عدة أشهر ولا يحتاج إلى علاج فقط متابعة، ومنها من يستمر بالظهور حتى بدء العلاج الطبي.

كيف يمكن تشخيص الإصابة بسرطان الثدي الحميد؟

يمكن تشخيص الإصابة بسرطان الثدي الحميد بعدة طرق يتم استخدامها تباعًا حتى الوصول للتشخيص النهائي السليم وتشمل:

  • الفحص البدني للمريض والسؤال عن كل الأعراض وتحديد موقع أي كتلة والشعور بملامحها مثل الملمس، الحجم، والعلاقة بالجلد.
  • فحص العقد الليمفاوية تحت الذراع وفوق عظمة الترقوة.
  • التصوير الشعاعي للثدي للبحث عن أي تكتلات.
  • تصوير الثدي بالموجات فوق الصوتية لمزيد من التقييم والتأكد من الورم.
  • طلب تصوير القناة الثديية بالأشعة السينية أو الرنين المغناطيسي للحلمة للتأكد من نوع الإفرازات.
  • طلب خزعة أو عينة من الأنسجة التي تمت إزالتها أو مازالت بالجسم في منطقة الثدي.

هل وجود تغير أو كتلة في الثدي من اعراض الورم الحميد في الثدي؟

لا يعني وجود تغير أو كتلة في الثدي أنها من اعراض الورم الحميد في الثدي فهناك العديد من الأمراض التي تؤدي إلى ظهور تلك الكتل في الثدي مثل الخراج بسبب عدوى بكتيرية أو فيروسية، وأيضًا الالتهابات في القنوات الثديية قد تؤدي إلى تكتل في الثدي مؤلم، وأيضًا قد تكون الكتل بسبب سرطان الثدي الخبيث والتي تعرفنا فيما سبق عن الفرق بينها وبين تكتلات الورم الحميد في الثدي.

كيف يمكن علاج سرطان الثدي الحميد؟

نعم يمكن علاج سرطان الثدي الحميد ويتم تحديد العلاج حسب نوع الورم وهو كالتالي:

  1. التكيسات الليفية بالثدي: قد يوصي الطبيب بتناول حبوب منع الحمل لتقليل تراكم السوائل.
  2. الأورام الغدية الليفية: في تلك الحالة يتم وقف أي موانع حمل هرمونية وخاصة حبوب منع الحمل، ومع استمرار الورم قد يتدخل الطبيب لإزالته جراحيًا.
  3. خراج الثدي: يتم علاجه أولًا عن طريق امتصاص السوائل التي بداخله بإبرة دقيقة، وفي حال استمرار الخراج يتم إزالة التكيسات جراحيًا.
  4. التهاب الضرع: يتم علاجه بالمضادات الحيوية للتخلص من العدوى، مع وصف المسكنات ووضع الكمادات الدافئة على الكتلة لتهدئة الألم والتورم.
  5. الورم الحليمي القنوي في الثدي: قد يسبب الألم وعدم الراحة للمريض فيوصي الطبيب بإزالته جراحيًا.

الورم الحميد في الثدي غالبًأ ما يحتاج إلى متابعة وفحوصات مستمرة في حالة عدم إزالته جراحيًا بناءً على كلام الطبيب وما يحدده، ولكن يبقى الأهم وهو فحصه بشكل دوري للتعرف على أي تطورات.

هل يمكن الوقاية من سرطان الثدي الحميد؟

نعم هناك بعض الإجراءات التي يمكن اتباعها تساعد في الوقاية من أعراض الورم الحميد في الثدي وتشمل التالي:

  • تناول نظام غذائي صحي متوازن للحصول على وزن مثالي وصحي.
  • ممارسة الرياضة باستمرار للمساعدة في حرق الدهون الزائدة.
  • الإقلاع عن التدخين وشرب الكحول.
  • الابتعاد عن استخدام العلاج بالهرمونات البديلة في حالة وجود علاج بديل.
  • الابتعاد عن استخدام موانع الحمل الهرمونية للحفاظ على التوازن الهرموني في الجسم.
  • إجراء فحوصات ذاتية باستمرار للتأكد من أن شكل وحجم الثدي طبيعي.
  • الحصول على فحوصات تصوير الثدي بالأشعة السينية بانتظام للتأكد من عدم وجود تكتلات.

 الخلاصة

وتحتاج اعراض الورم الحميد في الثدي إلى متابعة حتى وإن كان البعض منها يختفي مع الوقت، الفحص الدوري ضروري جدًا في تلك الحالة حتى لا نترك العلاج ويتحول مع الوقت إلى سرطان الثدي الخبيث فكما نردد دائمًا “الوقاية خير من العلاج”.

المصادر

دليل العلاج بالخارج ✈️​

تواصل مع الأطباء واعرف تفاصيل عمليتك بسهولة

مقالات ذات صلة

Scroll to Top