تكلفة عملية قسطرة القلب

تكلفة عملية قسطرة القلب

تختلف تكلفة عملية قسطرة القلب طبقًا لعوامل كثيرة، نتناولها خلال هذا المقال، ولكن بشكلٍ عام أبرز هذه العوامل هي المنشآت الطبية، والتطور الطبي لحالة المريض الصحية، والطبيب المعالج وغيرها.

ما هي عملية قسطرة القلب؟

عملية قسطرة القلب ليست فقط إجراء طبي علاجي، ولكن تُعد كإجراء تشخيصي أيضًا، إذ يقوم الطبيب المعالج بهذا الإجراء لتحديد البنية القلبية وحالة الأوعية أو يلتقط صور باستخدام الأشعة السينية للقلب والشرايين والأوعية الدموية المحيطة به وذلك في قسطرة القلب التشخيصية، أما قسطرة القلب العلاجية ففيها يتم علاج مشكلة مرضية في القلب.

ما هي أنواع عملية قسطرة القلب؟

يوجد نوعان من عمليات قسطرة القلب، وتحدد تكلفة عملية قسطرة القلب حسب هذا النوع، وهم :

قسطرة القلب التشخيصية

تستخدم القسطرة لتشخيص بعض الأمراض القلبية وهي:

  • أمراض القلب التاجية ( CHD): وتحدث نتيجة تراكم الدهون على شرايين القلب مما يؤدي إلى حدوث نوبات قلبية متكررة.
  • أمراض القلب الخلقية عند الأطفال: وهي عبارة عن مجموعة من العيوب الخلقية التى قد تؤثر على عمل القلب بشكل طبيعي.
  • أمراض صمامات القلب: مع تحديد الصمام المصاب.
  • اعتلال عضلة القلب.

قسطرة القلب العلاجية

تُستَخدم قسطرة القلب العلاجية في علاج بعض أمراض القلب، لذلك تُحدَد تكلفة عملية قسطرة القلب العلاجية طبقًا للإجراء المستخدم، ومن هذه الإجراءات:

  • رأب الأوعية أو ما يُعرف بالتدخل التاجي.
  • إجراء توسيع للشرايين التاجية المسدودة.
  • إجراء مجازة الشريان التاجي( CABG): هي عملية جراحية لتحويل الدم حول الشرايين المسدودة لتحسين تدفق الدم إلى القلب.
  • جراحات صمامات القلب، مثل عمليات تغيير أو إصلاح الصمام.
4.5/5

دكتور محمد الخولي

استشاري أمراض القلب والقسطرة التداخلية

4.5/5

دكتور محمد الخولي

استشاري جراحات القلب
والقسطرة التداخلية

لماذا تُستَخدم عمليات قسطرة القلب؟

يعتقد العديد من مرضى أمراض القلب بأن تكلفة عملية قسطرة القلب باهظة، لذلك قد يتجنبون القيام بهذا الإجراء، ولكن تُساعد عمليات قسطرة القلب في تحديد مدى كفاءة عمل القلب، وتحديد طبيعة الخلل لتحديد العلاج المناسب له، فمثلًا:

  • الصور المأخوذة قد تساعد في تحديد مكان الانسداد في الأوعية والشرايين القلبية.
  • التحقق من ضغط الدم في غرف القلب الأربعة.
  • التحقق من مستوى الأكسجين في الدم الموجود في الشرايين والأوعية الخاصة بالقلب.
  • تقييم القدرة الخاصة بغرف الضخ على الانكماش.
  • الكشف عن وجود أي عيوب في صمامات القلب.
  • إزالة جزء صغير من أنسجة القلب لفحصه تحت الميكروسكوب.
تكلفة عملية قسطرة القلب
تكلفة عملية قسطرة القلب

ما هي العوامل المؤثرة على تكلفة عملية قسطرة القلب؟

يوجد العديد من العوامل الطبية وغير الطبية، التي قد تؤثر على تحديد التكلفة، ومن أهم هذه العوامل:

  • المنشأة الطبية المقام بها عملية قسطرة القلب.
  • التأمين الطبي الخاص بالمريض، ونسبة تحمل التأمين الطبي لتكلفة عملية قسطرة القلب.
  • نوع الإجراء المقام، فيختلف إذا كانت هذه العملية قسطرة تشخيصية أو علاجية، فقد تزيد تكلفتها إذا كانت علاجية.
  • الدرجة العلمية للطبيب المعالج، حيث كلما زادت الدرجة العلمية، يرتفع أجر الطبيب.
  • مدة الإقامة في المستشفى للتعافي.
  • لا يُعد عمر المريض، أحد العوامل المؤثرة في تكلفة عملية قسطرة القلب، وذلك باتباع نفس الإجراءات الطبية لكل الأعمار.

ما هي خطوات عملية قسطرة القلب؟

بعد تحديد تكلفة عملية قسطرة القلب المناسبة للمريض يتخذ الفريق الطبي الخطوات اللازمة لإجراء عملية قسطرة القلب، وهي:

تهيئة المريض للعملية

تبدأ هذه المرحلة باتخاذ بعض الاجراءات الوقائية وذلك بسؤال المريض بأنه يعاني من رد فعل تحسسي من استخدام بعض الأدوية، كما ينصح طبيبك بعدم التوقف عن أخذ الأدوية المعتادة لك، إلا بتعليمات من، مع الصيام عن الطعام والشراب لمدة زمنية محددة قبل إجراء عملية قسطرة القلب.

التخدير

في أغلب الأحيان يُستخدم التخدير الموضعي، حيث تُخدَّر المنطقة التى تدخل منها القسطرة سواء كانت الذراع أو الفخذ، وقد يختلف نوع التخدير المستخدم في عمليات قسطرة القلب في بعض الأحيان، خاصةً الأطفال حيث يتم استخدام التخدير الكلي، وذلك لأنه يصعب عليهم اتباع تعليمات الطبيب أثناء إجراء عملية قسطرة القلب.

مرحلة مراقبة القلب باستخدام جهاز مخطط القلب( ECG)

تُوضع أقراص معدنية صغيرة على كلًا من الذراعين والساقين والصدر، ويتم توصيلها بجهاز يسجل الإشارات الكهربائية لكل نبضة قلب، إذ يسجل هذا الجهاز مخطط إيقاعات القلب والنشاط الكهربائي الخاص به.

إجراء عملية قسطرة القلب

تتضمن خطوات عملية قسطرة القلب الآتي:

  • بعد تحديد المكان المستخدم في القسطرة، يتم عمل قطع صغير في منطقة الفخذ أو الذراع، ثم إدخال أنبوب صغير لمنع نزيف الأوعية الدموية.
  • حقن كمية صغيرة من الصبغة داخل القسطرة قد تسبب في الشعور بالقليل من الدفء، ثم يتم التقاط العديد من صور الأشعة السينية للقلب والأوعية الدموية.
  •  في بعض الأحيان يتم إضافة إجراءات طبية أخري حسب الحاجة، على سبيل المثال، قد يُقرر الطبيب استخدام تقنية توسيع الشرايين المسدودة باستخدام البالون ( Balloon angioplasty).

التعافي من عملية قسطرة القلب

تشمل مرحلة التعافي الآتي:

  • يمكنك التعافي من عملية قسطرة القلب بعد عدة ساعات قليلة من الإجراء، وذلك بعد التأكد أن العملية سارت بالشكل الصحيح والتحقق من الوظائف الحيوية للجسم.
  • قد يشعر المريض بألم بسيط في منطقة القسطرة، وقد يستمر لمدة تصل إلى أسبوع.
  • يمكنك العودة إلى المنزل في نفس يوم إجراء عملية قسطرة القلب، مع اتباع نصائح الطبيب المختص.
  • يلزم الاتصال بالطبيب المختص، إذا ظهرت بعض الأعراض الجانبية، مثل الشعور بالوخز في منطقة القسطرة، أو تسرب السوائل من هذه المنطقة.

هل تختلف تكلفة عملية قسطرة القلب في مصر حسب كل نوع؟

في مصر، قد تختلف تكلفة عملية قسطرة القلب، اذا كانت علاجية أو تشخيصية، فقد تزيد التكلفة للقسطرة العلاجية، وذلك باستخدام الدعامات التى يتراوح سعرها من 5000 إلى 15 ألف جنيهًا، ولكن تقدم الكثير من المستشفيات الحكومية خدمة قسطرة القلب التشخيصية بشكلٍ مجاني.

4.5/5

دكتور محمد الخولي

استشاري أمراض القلب والقسطرة التداخلية

4.5/5

دكتور محمد الخولي

استشاري جراحات القلب
والقسطرة التداخلية

هل تكلفة عملية قسطرة القلب تؤثر على نسبة نجاحها؟ 

بشكل عام إجراء عمليات قسطرة القلب من الإجراءات الطبية المعتادة، ويمكن إجرائها في معظم المستشفيات والمراكز الطبية، لذلك لا يُعد ارتفاع تكلفة عملية قسطرة القلب هو عاملًا لنجاح عملية قسطرة القلب التشخيصية أو العلاجية.

ما هي مخاطر عملية قسطرة القلب؟

تعد عمليات قسطرة القلب من الإجراءات الطبية الآمنة بشكلٍ كبير، ولكن قد يحدث بعض المخاطر ومنها:

المخاطر الرئيسية من تصوير الأوعية الدموية

وتشمل الآتي:

  • نزيف داخلي تحت الجلد.
  • حدوث كدمات في منطقة دخول القسطرة.
  • رد فعل تحسسي من استخدام الصبغة، مما يؤدي إلى حدوث طفح جلدي أو صداع.

مضاعفات خطيرة لعملية قسطرة القلب

في حالات نادرة، قد تحدث بعض المضاعفات الخطيرة، وقد تصل هذه النسبة أقل من 1 في الألف من المرضى المصابين بأمراض القلب، ومن أمثلة هذه المضاعفات:

  • حدوث تلف الشريان في الذراع أو الفخذ.
  • الإصابة بالنوبات القلبية أثناء إجراء عملية قسطرة القلب، حيث يتم انقطاع الدم الموجه إلى القلب.
  • الإصابة بالسكتة الدماغية، حيث يتوقف المخ عن العمل بعد انقطاع الدم الموجه إليه.
  • تلف كلوي نتيجة استخدام الصبغة.
  • تلف الأنسجة كليًا مما يؤدي إلى الموت المفاجئ.

لماذا يجب عليك القيام بالعملية لدى دكتور محمد الخولي؟

يعد دكتور محمد الخولي من أشهر الأطباء المختصين في أمراض القلب و الأوعية الدموية، وهو مختص في إجراء عمليات قسطرة القلب التشخيصية والعلاجية، دون حدوث مضاعفات خطيرة بعد العملية، ويمكن قراءة المزيد من المقالات للدكتور أو الاستفسار من خلال الموقع.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top