Search

السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال

السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال

السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال من أهم العلامات المنذرة بوجود مشكلة صحية لدى الطفل، وعادةً ما يصاب الأطفال بالسعال نتيجة حدوث عدوى أو التهاب في الجهاز التنفسي، وقد يحدث أيضًا لأسباب أخرى، ولكنه عادةً ما يكون مصحوبًا بارتفاع الحرارة في حالة الإصابة بعدوى أو التهاب الجهاز التنفسي.

وقد تختلف حدة السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال، ما بين البسيطة، والمتوسطة، والشديدة وذلك بُناءً على نوع وشدة العدوى أو الالتهاب، وفيما يلي سنتعرف على الفرق بين السعال والكحة ومتى يكون السعال خطيرًا؟ وهل السعال يسبب ارتفاع درجة الحرارة؟ وكيفية علاج السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال، كل هذا وأكثر سنتعرف عليه في سياق هذا المقال في عيادة الخليج

ما هو الفرق بين السعال والكحة؟

لا يوجد فرق بين السعال والكحة، فكلاهما يشير إلى طرد الهواء بشكل سريع من الرئتين، وهو رد فعل انعكاسي يحدث عندما يتسبب جسم غريب في تهيج الحلق أو الشعب الهوائية.

حيث يتسبب ذلك في تحفيز الأعصاب، والتي بدورها ترسل إشارة إلى المخ بوجود جسم غريب في مجرى التنفس، لذا يرسل المخ إشارة لتحفيز عضلات الصدر والبطن على الانقباض، ودفع الهواء خارج الرئتين لإخراج المهيج من مجرى التنفس، وتهدف هذه الآلية إلى تنظيف الممرات الهوائية الرئوية من مسببات العدوى والسوائل والمخاط والأجسام الغريبة.

متى يكون السعال خطرًا؟

يكون السعال خطيرًا في الحالات التالية:

  • إذا استمر لفترة طويلة تتجاوز 3 أسابيع.
  • إذا كان السعال مصحوبًا ببلغم كثيف اصفر، أو أخضر اللون.
  • إذا كان السعال مصحوبًا بصفير أو أزيز أثناء التنفس.
  • إذا كان السعال مصحوبًا بنزول بلغم مدمم.
  • في حال كان السعال مصحوبًا بارتفاع في درجة الحرارة، إذ أن السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال قد يُشيران إلى وجود عدوى شديدة في الجهاز التنفسي.

وفي هذه الحالات يجب الإسراع بالتوجه لطبيب الأطفال، وذلك لتجنب حدوث أي مخاطر صحية.

السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال
طفل يعاني من إرتفاع درجة حرارته

هل السعال يسبب ارتفاع درجة الحرارة؟

لا، لا يسبب السعال ارتفاع في درجة الحرارة، ولكنه قد يكون مصحوبًا بارتفاع في درجة الحرارة، وذلك في حالة عدوى الجهاز التنفسي خاصةً حالات العدوى البكتيرية، وذلك كما في حالات الالتهاب الرئوي، والتهاب الشعب الهوائية، ونزلات البرد والإنفلونزا التي قد يُصاحبها عدوى بكتيرية وغير ذلك من حالات عدوى الجهاز التنفسي، والتي قد تتسبب في السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال.

ما الذي يهدئ السعال عند الأطفال؟

قد يساعد اتباع بعض النصائح والتعليمات المنزلية على تهدئة السعال عند الأطفال، ولعل أشهر هذه النصائح ما يلي:

  • تشجيع الطفل على شرب الكثير من السوائل الدافئة مثل اليانسون والشاي الأخضر، والمرق، حيث تساعد هذه السوائل على ترطيب الجسم وتليين المخاط، وبالتالي سهولة التخلص منه، كما أنه السوائل الدافئة تساعد على تهدئة التهاب الجهاز التنفسي.
  • استخدام مرطب الهواء حيث ينصح بوضع مرطب الهواء البارد في غرفة الطفل، حيث يساعد ذلك على ترطيب الهواء، وتهدئة حدة السعال لدى الطفل، كما يسهل عملية التنفس.
  • استنشاق أبخرة الماء الدافيء، ويتم ذلك من خلال استنشاق ابخرة الماء من الحمام الدافيء، أو الدش حيث يساعد ذلك في تليين المخاط، وتهدئة الطفل قبل النوم.
  • تناول العسل حيث يمكنك إعطاء الطفل ملعقة من العسل يوميًا مما يساعد بشكل كبير على مكافحة وتهدئة السعال، ولكن يجب أن تعطى للأطفال فوق عمر السنة فقط.
  • استخدام الأدوية التي تساعد على تهدئة السعال وذلك بعد استشارة الطبيب المعالج.

متى يجب أخذ الطفل إلى الطبيب عند السعال؟

يجب أخذ الطفل للطبيب عند السعال، وذلك في الحالات التالية:

  • إذا كان الطفل يعاني من ارتفاع شديد في درجة الحرارة حيث قد تصل إلى 40 درجة مئوية، لذا من الضروري سرعة التوجه للطبيب في هذه الحالة، إذ أن السعال وارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال قد يشير إلى حدوث عدوى خطيرة تَتَطلب تدخل طبي سريع.
  • سعال الدم.
  • السعال المستمر.
  • الإحساس بألم شديد في الصدر.
  • زرقة الشفاه أو الوجه أثناء السعال.
  • ضيق وصعوبة التنفس.
  • أزيز أو صوت خشن عند التنفس.

متى تكون درجة الحرارة خطيرة عند الأطفال؟

تكون درجة الحرارة خطيرة عند الأطفال في الحالات التالية:

  1. الحمى عند الرضع أقل من 3 أشهر، حيث قد يشير ذلك إلى حدوث عدوى أو التهاب شديد.
  2. حالات الحمى الشديدة عند الأطفال، حيث يجب مراجعة الطبيب على الفور وذلك في حال ما كانت درجة حرارة الطفل أعلى من 40 درجة مئوية.
  3. استمرار حمى الطفل لأكثر من 5 أيام.
  4. وجود طفح جلدي.
  5. إذا كانت درجة الحرارة مصحوبة بسعال حاد، إذ أن السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال قد يُشير إلى حدوث عدوى.
  6. إذا كان الطفل يُعاني من صداع شديد أو تورم شديد في الحلق.
  7.  عندما لا تنخفض الحمى عند الطفل باستخدام الأدوية الخافضة للحرارة، حيث يجب أن تعمل هذه الأدوية بسرعة لتقليل الحمى لدى الطفل، ولكن استمرار ارتفاع درجة الحرارة بعد استخدام هذه الأدوية يستدعي القلق، وسرعة مراجعة الطبيب المختص.
  8. ظهور علامات المرض على الطفل، والتي قد تشمل على ما يلي:
  • الضعف، وشحوب الوجه.
  • الانزعاج، وعدم الشعور بالراحة.
  • التشتت، وعدم الانتباه.
  • انخفاض عدد مرات التبول.

في مثل هذه الحالات لابد من الإسراع بالذهاب إلى الطبيب المختص، وذلك لتجنب حدوث أي مضاعفات صحية للطفل.

السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال
السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال

كيفية علاج ارتفاع الحرارة عند الأطفال

يبدأ علاج ارتفاع الحرارة عند الأطفال من خلال اتباع التعليمات التالية:

  • إعطاء الطفل الكثير من السوائل.
  • مساعدة الطفل على الاستحمام بماء فاتر.
  • مساعدة الطفل على ارتداء ملابس خفيفة,
  • عمل كمادات ماء باردة على جبهة الطفل.
  • الحرص على تغذية الطفل جيدا.
  • فحص الطفل بانتظام والبحث عن علامات الجفاف.
  • إعطاء الطفل الأدوية الخافضة للحرارة، والتي قد تشمل على الباراسيتامول أو الايبوبروفين وذلك بعد استشارة الطبيب المختص.
  • الحرص على إبقاء الطفل في المنزل وتجنب الاتصال بأشخاص آخرين وذلك حتى لا يصابوا بارتفاع درجة الحرارة.

الخلاصة

السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال من الأعراض المرضية الشائعة لدى الكثير من الأطفال، وكلاهما عبارة عن رد فعل طبيعي من الجسم ضد العدوى والالتهاب في الجهاز التنفسي، وذلك كما في حالات:

  • الالتهاب الرئوي.
  • التهاب الشعب الهوائية.
  • الإنفلونزا ونزلات البرد.

وغيرها من الأمراض التنفسية، ويَتم علاج السعال وارتفاع الحرارة عند الأطفال من خلال ما يلي:

  • تشخيص وعلاج السبب الرئيسي للإصابة بالسعال و ارتفاع الحرارة عند الأطفال.
  • تناول الأدوية التي تُساعد على خفض الحرارة وتهدئة السعال، وذلك بعد استشارة الطبيب المعالج.
  • اتباع بعض التعليمات المنزلية التي تُساعد على خفض درجة الحرارة، والتي قد تَشمل على:
  1. الإكثار من شرب السوائل.
  2. استخدام كمادات الماء البارد.
  3. ارتداء ملابس خفيفة.

كما يَجب الالتزام ببعض التعليمات التي تُساعد على تهدئة السعال، والتي قد تَشمل على ما يلي:

  • الإكثار من شرب السوائل الدافئة.
  • تناول ملعقة عسل يوميًا.
  • استخدام مرطب الهواء.

المصادر

مقالات ذات صلة

Scroll to Top