أخبار الصحة

أسباب نمو الشعر الزائد بالجسم

يخلق الإنسان بطبيعة الحال بشعرٍ ينمو من مسامات جلده، مع وجود الزغب الرقيق في مناطق كالصدغين والكتفين والظهر ولكن هذا الزغب لا يلبث أن يتساقط فتصبح تلك المناطق خالية من الشعر.
إن الشعر النامي من الجريبات الشعرية الموجودة في الأدمة الجلدية يكون عند الأطفال دقيقاً ورقيقاً جداً وهو بالكاد يرى بالعين المجردة فيتخيل الإنسان أن الطفل يولد بدون شعرٍ على جسده، وهنا تلجأ بعض الأمهات إلى حيل شعبية ليس لها أي أساس من الصحة بذريعة منع نمو الشعر للطفلة لاحقاً فقد تقوم بدهن جسد الطفلة بدم الخفاش الطازج، ظناً منها أنها بهذه الطريقة ستمنع ظهور الشعر الزائد على الجلد الذي هو في الواقع موجود مسبقاً.

كيف يظهر الشعر على جسم الفتاة؟

إن التغيرات الهرمونية التي تصيب الفتاة في مرحلة البلوغ الجنسي هي المسؤولة عن نمو الشعر الزائد، حيث أن مرحلة البلوغ التي تسبق حدوث الطمث تبدأ بإفراز المبيض للإندروجينات بكميات زهيدة، والتي هي في الواقع تشكل هرمونات الذكورة.
إن توضع الاندروجينات على مستقبلاتها ضمن بيصلات الشعر في الجلد تحفز نمو الشعرة ويزيد من سماكتها، وهنا يجب لفت الانتباه إلى أن مستقبلات الاندروجينات موجودة بكثرة وبغزارة في المنطقة تحت الإبط وفي العانة وهذا ما يفسر غزارة وكثافة الشعر الزائد في تلك المنطقة.

ما هي علامات نمو الشعر الزائد المرضية؟

قلنا إذاً أن نمو الشعر الزائد هي تطور طبيعي لجسد الفتاة ولكن ما هي العلامات التي إذا ظهرت على الفتاة نشك بأن أمراً ما غير طبيعي قد طرأ على الجسد وينبغي التقصي له.

  • ظهور الشعر في المناطق التي لا يظهر بها الشعر في الوضع الطبيعي كالمنطقة الداخلية من الفخذين، والذقن وسلاميات الأصابع.
  • ترافق ظهور الشعر مع ظهور حب الشباب في الوجه.
  • ترافق نمو الشعر مع حالة من الخنوثة واضطراب الأعضاء الجنسية ووجود تشوهات في شكلها.

وفي بعض الحالات قد يكون نمو الشعر الزائد عائد لسبب وراثي موجود في العائلة وهنا تكون كل التحاليل المطلوبة سلبية أي لا يوجد هناك مشكلة عضوية حقيقية ولا قلق حيال الأمر.

ما هي الحالات المرضية التي تسبب نمو الشعر الزائد؟

  • المبيض متعدد الكيسات PCO
    تطرأ تغيرات مرضية على المبيض حيث تزيد من سماكة قشر المبيض وتعيق عملية الإباضة، تترافق هذه الحالة مع ارتفاع في نسبة الأندروجينات في الجسم ( التستوستيرون الحر ) والتي تكون هي المسؤولة عن الحوادث المذكرة التي ترافق المتلازمة وهي نمو الشعر، حب الشباب، السمنة، وعدم حدوث الاباضة.
  • الأورام الكظرية :

غدة الكظر هي غدة ثنائية تقع في الجانبين أعلى قمة الكلى، تفرز هذه الغدة العديد من الهرمونات الضرورية لحياة الإنسان و تفرز أيضاً كمية لا بأس بها من الأندروجينات بشكل طبيعي.
إنّ وجود ورم ما مفرز للأندروجينات سيؤدي إلى زيادة تركيزها في الدم بشكل ملحوظ وظهور علامات الذكورة الأمر الذي يستدعي المزيد من الاستقصاءات .

  • استخدام بعض الأدوية:

كالأدوية الحاوية على هرمونات الذكورة كالتستوستيرون، والموسعات الوعائية كالمينوكسيديل الذي يسبب زيادة في نمو الشعر في المنطقة التي يوضع عليها.

  • اضطرابات الغدد الأخرى :

• مثل فرط نشاط الغدة الدرقية أو قصورها.
• وأيضاً في حالة فرط إفراز الكورتيزول من قشر الكظر كما في متلازمة كوشينغ.
• فرط إفراز هرمون الحليب ( البرولاكتين ) الذي يسبب نمو الشعر الزائد المترافقة مع اضطرابات في الدورة الشهرية.
• فرط إفراز هرمون النمو بعد البلوغ يسبب أيضاً يسبب نمو الشعر الزائد وضخامة النهايات وعدم تناظر عظام الوجه.

كيف أعالج نمو الشعر الزائد إذاً ؟

في البداية ينبغي القيام ببعض الأشعة والتحاليل المخبرية وذلك من أجل نفي السبب المرضي لنمو الشعر الزائد.

  • تحليل TSH لنفي اضطرابات الغدة الدرقية من قصور وفرط نشاط.
  • تحليل التستوستيرون الحر لنفي ارتفاع هرمون الذكورة كسبب للشعرانية.
  • تحليل برولاكتين PRL لنفي ارتفاع هرمون الحليب كسبب للشعرانية.
  • تحليل الكورتيزول الحر في البول لنفي متلازمة كوشينغ.
  • صورة ايكو للحوض وذلك من أجل تقصي المبيضين ونفي متلازمة المبيض متعدد الكيسات التي تعد السبب الأكثر شيوعاً لنمو الشعر الزائد عند الفتيات.

بعد التقصي والبحث وإيجاد السبب الكامن وراء نمو الشعر الزائد يتم العلاج بحسب السبب فلكل مشكلة علاجها السببي وعندما نعالج السبب فإننا بذلك نعالج المرض مباشرة وليس العرض أي نمو الشعر الزائد .

أما في الحالات التي لا يوجد لها سبب مرضي مباشر، كالحالات الوراثية والخلقية فقد تلجأ السيدات إلى الطرق التقليدية لإزالة الشعر ولعل أحدث هذه الطرق المكتشفة هو الليزر الذي يقوم بإرسال موجات عالية الترددات توجه نحو بصيلات الشعر مؤدية إلى تدميرها. وهي طريقة فعالة نوعاً ما ولكنها تختلف من سيدة إلى أخرى حسب طبيعة الشعر والبشرة.

في الختام ننصح جميع السيدات بالفحص الدوري والكشف عن السبب الحقيقي للشعرانية لأن علاج العرض وحده لا يكفي، وينبغي علاج المرض الأصلي للحصول على النتائج المرجوة.

لوريم إيبسوم هو ببساطة نص شكلي يستخدم في صناعة الطباعة والتنضيد. كان Lorem Ipsum هو النص الوهمي القياسي في الصناعة منذ القرن الخامس عشر الميلادي ، عندما أخذت طابعة غير معروفة لوحًا من النوع وتدافعت عليه لعمل كتاب عينة.

السابق
ظاهرة الرؤية السابقة Déja vu
التالي
لماذا أشعر بعدم التوازن عند النهوض ؟