Search

حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية كل ما تود معرفته

حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية

أصبحت عملية حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية من أحدث التقنيات التجميلية التي انتشرت في الآونة الأخيرة وذلك لما لها من نتائج مذهلة في تعزيز خلايا البشرة، وتجديد مظهر الوجه وذلك لأن الخلايا الجذعية تنقسم لتكوين خلايا جديدة، كمان تكمن مميزات هذه العملية في أن هذه الخلايا الجذعية تُستخلص من الدهون الذاتية لجسم المريض مما يزيد من تأثيرها في تجديد خلايا الوجه وإعادة المظهر الشبابي لها.

ما هي حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية؟

تُعرف عملية حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية بعملية نحت الوجه، وذلك لأن الخلايا الجذعية التي يتم حقنها تعمل على إعادة تشكيل الوجه، مما يُعطيه مظهرًا أكثر شبابًا. الخلايا الجذعية هي خلايا جينية سهلة الانقسام إذا توفر لها الوسط المناسب لذلك، وفي حالة حقنها في الوجه تكون الخلايا في وسط دهني مما يجعلها تنقسم وتتحول إلى أنواع مختلفة من الخلايا، كما تعمل على تحفيز إنتاج الكولاجين ونشاط الدورة الدموية وهذا بدورة يجدد خلايا البشرة.

وأهم ما يميز هذه التقنية أن استخدام الدهون الذاتية يجعل نتائج العملية تدوم لفترة أطول وتكون البشرة أكثر نضارة وخالية من التجاعيد دون الحاجة لإجراء إجراءات تجميلية أخرى مثل استخدام الخيوط في شد البشرة وغيرها.

دواعي حقن خلايا الوجه الجذعية بالدهون الذاتية 

تُعد عملية حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية من الإجراءات التجميلية التى يلجأ لها الكثير من المرضى، ولكن تُحقق هذه العملية نجاحًا مذهلًا إذا كان المريض من أحد المرشحين الآتين:

  • إذا كان يُعاني من بشرة مترهلة، شاحبة وبها التجاعيد والخيوط الدقيقة نظرًا لتقدم في العمر.
  • تُعاني المريضة من مشاكل في البشرة مثل وجود تصبغات، وآثار الحبوب والندبات.
  • أصحاب الوجوه النحيلة ويريدون أن يحصلوا على خدود أكثر امتلاءً.

كيف يتم الحقن؟

تُعد عملية حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية من الإجراءات التي تأخذ خطوات عديدة ويبدأ التحضير لها قبل العملية، وتتم عملية الحقن من خلال هذه الخطوات:

– إجراءات ما قبل العملية

قبل العملية يتم اتباع هذه الخطوات:

  • بعد اختيار الطبيب المعالج، يقوم الطبيب بطرح بعض الاسئلة على المريضة مثل التاريخ الطبي، والأسباب التي جعلته يُقدم على هذه العملية.
  • يقوم الطبيب بشرح جميع مراحل العملية والإجابة عن كل التساؤلات التي قد تشغل بال المريضة.

– استخراج الخلايا الجذعية من الجسم 

خلال هذه المرحلة يقوم الطبيب بتحديد الأماكن التي يتم شفط الدهون منها، وفي معظم الحالات يتم شفط الدهون من الفخذين أو الذراعين، يقوم الطبيب بشفط كمية محددة من الدهون، ثم تبدأ عملية تجهيز الخلايا الجذعية.

– تجهيز الخلايا الجذعية 

خلال هذه المرحلة يقوم الطبيب بفصل الخلايا الجذعية، وحفظها في وسط مناسب يساعدها على التكاثر وهذه المرحلة من أكثر المراحل التي تأخذ وقتًا طويلًا قد تصل إلى شهر حتى تتقاسم وتصل الى العدد المطلوب قبل الحقن.

– حقن الخلايا الجذعية في الوجه

تتم هذه المرحلة خلال هذه الخطوات:

  • يبدأ الطبيب بتخطيط المناطق التي يتم حقن الدهون بها.
  • بعد الانتهاء من فترة التعقيم، يتم تخدير المنطقة باستخدام التخدير الموضعي.
  • يبدأ الطبيب بحقن الخلايا الجذعية، بإبرة دقيقة وهناك العديد من التقنيات التي تُستخدم في حقن الخلايا الجذعية مثل تقنية الميزوثيرابي أو تقنية الليزر لعمل فتحات صغيرة لحقن الخلايا، أو تقنية الأوندات الصوتية لعمل قنوات في الجلد ويتم عملية الحقن من خلالها.

فوائد حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية</b>

تُعد عملية حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية ثورة في عالم جراحات التجميل لما لها من فوائد عديدة وهي:

  • علاج اثار الندبات والجروح.
  • تحفيز إنتاج الكولاجين وهو يساعد على تجديد خلايا البشرة ومليء التجاعيد.
  • التخلص من تجاعيد الوجه خاصةً التجاعيد التعبيرية في منطقة الجبهة وحول الفم والعينين.
  • علاج ترهل الجلد وذلك لأن الخلايا الجذعية تساعد في تنشيط الدورة الدموية.
  • علاج الهالات السوداء وذلك نتيجة زيادة إفراز الكولاجين بعد الحقْن.

أضرار حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتيه

بعد إتمام عملية حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية، قد يحدث بعض المضاعفات والآثار الجانبية ولكن تتميز هذه العملية بأن  هذه الآثار تختفي بعد أيام بسيطة من العملية، ومنها:

  • الشعور بالألم والوخز في منطقة حقن الخلايا الجذعية خاصةً بعد انتهاء مفعول التخدير.
  •  الإحمرار أو حدوث تورم أو بعض الكدمات نتيجة لعملية الحقْن.
  • عدم تماثل الوجه، وذلك نتيجة لعدم تساوى كمية الدهون المحقونة في كلا جهتي الوجه.
  • الإصابة بالعدوى في الجلد وذلك نتيجة لاستخدام أدوات وأجهزة غير معقمة.

تكلفة حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتيه فى مصر 2023

تُعد عملية حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية من العمليات التجميلية المتوسطة السعر نسبيًا، بالرغم من أنها تحتاج إلى تجهيزات عديدة قبل العملية مثل شفط الدهون واستخلاص الخلايا الجذعية وتحضيرها قبل حقنها في الوجه حيث يتراوح سعرها من 25,000 جنيها إلى 40,009 وهذا طبقًا لعوامل عديدة منها:

  • نوع الأجهزة المستخدمة التي بها شفط وحقن الدهون.
  • خبرة الطبيب المعالج ومهارته في هذا النوع من العمليات.
  • المشفى الذي يُقام بالعملية، والتحضيرات المُسبقة لها.
  • عدد جلسات الحقْن حيث قد يحتاج المريض إلى أكثر من جلسة، وفي هذه الحالة تزداد التكلفة أكثر من جلسة واحدة.

النتائج المتوقعة بعد عملية الحقن

حققت عملية الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية نتائج مذهلة مما جعل الكثير من المرضى يُقبل عليها في الآونة الأخيرة، حيث بعد إنتهاء فترة التعافي اختفت آثار التورم والكدمات الناتج عن العملية.

تلاحظ المريضة تغيرًا كبيرًا وملحوظًا حيث يحدث امتلاء الثنيات الموجودة في الوجه، كما يتغير ملمس البشرة ويصبح أكثر مرونة، وتختفي آثار التجاعيد مما يؤدي إلى أن تكون البشرة أكثر شبابًا، ومن أهم النتائج التي تحصل عليها المريضة هو الحصول على وجه منحوت.

هل تدوم نتائج حقن الخلايا الجذعية للوجه طويلاً؟

تتميز عملية حقن الخلايا الجذعية للوجه بالدهون الذاتية بأنها من العمليات التي تدوم النتائج الخاصة بها لفترة أطول عن غيرها من الإجراءات التجميلية مثل استخدام الفيلر أو البوتكس وغيرها، حيث قد تدوم لمدة عامين إلى 5 سنوات وهذا بسبب استخدام الخلايا الجذعية من الدهون الذاتية أي من المريض وبالتالي يزيد من احتمالية تقبل الجسم لهذه الخلايا مما يساعد على انقسامها بشكل طبيعي والوصول إلى النتيجة النهائية المرغوبة، ويعتمد دوام هذه النتائج على النظام الصحي الذي تتبعه المريضة وتجنب التعرض إلى الشمس والتوقف عن التدخين وشرب الكحوليات.

الخلاصة

عملية حقن الخلايا الجذعية للوجه من الإجراءات التجميلية التي حققت نجاحًا كبيرًا في عالم علم جراحات التجميل في الآونة الأخيرة وذلك لما لها من نتائج مذهلة في تجديد خلايا البشرة وإعطائها مظهرًا أكثر شبابًا لتحصل المرأة على بشرة نضرة وذات حيوية وخالية من التجاعيد، كما تُعد من الإجراءات التجميلية الآمنة بنسبة كبيرة وليس لها مضاعفات خطيرة، كما تتميز هذه العملية بأن لها نتائج دائمة حيث قد تستمر هذه النتائج لمدة طويلة قد تتراوح من عامين إلى خمس أعوام.

المصادر

مقالات ذات صلة

Scroll to Top