أخبار الصحة

لون البول الأحمر : أسبابه، وعلاجه.

هل سبق واستيقظت في يومٍ ما و فوجئتَ بأنّ لون البول الخاص بك قد تحوّل إلى اللون الأحمر ؟! منَ المؤكد أنك شعرتَ بالخوف حيالَ الأمر، ولكن دعنا نتعرف سويّاً عن الأسباب المؤدية إلى ظهور اللون الأحمر في بول الإنسان، فليست جميع الأسباب مرضية وبعضها الآخر لا يستدعي القلق.

إذاً ما هي الأسباب المؤدية إلى ظهور البول باللون الأحمر؟

  • حالة فيسيولوجية :

عند الاستيقاظ في الصباح يجد الإنسان أنّ بوله يبدو باللون البني المحمر ويخيل إليه أنّ خطباً ما قد أصاب جسده، لكن لا دعي للقلق فهذه حالة فيسيولوجية طبيعية في الجسم الإنسان ناتجة عن عمل الكلية الطبيعي في تكثيف البول، حيث تعمل الكلية، خلال فترة نوم الإنسان والتي يتوقف فيها عن شرب الماء، بتكثيف البول من أجل الحد من كمية الماء المطروحة والاستفادة منها في العمليات الحيوية أثناء النوم، وهذا ما يؤدي إلى زيادة كثافة البول وظهوره بلون غامق في الصباح الباكر.

  • تناول بعض الأطعمة :
    وهذا الأمر لا يستدعي الخوف أو العلاج، فقد يظهر اللون الأحمر نتيجة تناول التوت أو الأطعمة الغنية بالصبغة الاصطناعية حمراء اللون .
  • تناول أدوية معينة :
  • مثل تناول الأدوية المسيلة للدم كالأسبرين، والوارفارين.
  • تناول المضاد الحيوي الريفامبيسين.
  • تناول الأدوية المضادة للسرطانات مثل دواء السيكلوفوسفاميد.
  • حصوات الكلى :

قد يسبب وجود الحصوات في المجرى البولي جروح في المجرى البولي، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث نزيف بسيط يظهر على شكل تلوّن البول بالأحمر، حيث أنّ نقطة دمٍ واحدة كافية لتلوين لتر كامل من البول باللون الأحمر .
وفي هذه الحالة تكون الأعراض واضحة من ألم شديد في الجانب والشعور بالغثيان والقيء وإيجاد صعوبة في عملية التبول، وينبغي هنا مراجعة الطبيب لتجنب حدوث مضاعفات الحصوات الكلوية كاستسقاء الكلى والفشل الكلوي .

  • التهابات الكلية والقنوات البولي :

تحدث بسبب وجود عدوى تصل إلى الكلية إما عن طريق الدم أو عن طريق المجرى البولي من المثانة إلى الحالب فالكلية. بطبيعة الحال تتلقى الكلية كمية غزيرة من التروية الدموية تصل حتى 20% من الدورة الدموية، لذلك عندما يحدث الالتهاب فإنّ احتقاناً كبيراً يحدث في الأوعية الدموية التي تغذي النسيج الكلوي، الأمر الذي يسبب توسّعاً في الشعيرات الدموية وزيادة في نفاذية الشعيرات الدموية الدقيقة فتتسرب منها كريات الدم الحمراء و تصل إلى المجرى البولي وتظهر في النهاية على شكل كريات دم حمراء في البول .

  • أورام المجرى البولي :

هذا السبب يميل لأن يكون أكثر شيوعاً عند كبار السنّ، وتكون على شكل كريات دم حمراء في البول غير مصاحبة للألم في أغلب الأحيان، و إذا ترافقت مع ألم ينبغي إجراء كافة الاجراءات اللازمة لتحديد درجة الورم . قد يكون منشأ الورم من المثانة أو من الحالب أو من الكلية، ولكنّ الأكثر شيوعاً أن يكون ورماً على حساب البروستات عند الرجل، لذا ينبغي عدم إهمال لون البول الأحمر عند مسنّ لا يشعر بالألم !

  • الأسباب الوراثية :

قد يحمل بعض الأشخاص مرض فقر الدم المنجلي، في هذا المرض يحدث تشوه في شكل الكريات الحمراء القرصيّ المقعر مما يؤدي إلى زيادة هشاشيتها وفقدانها لمرونتها عندما تمر في الشعيرات الدموية الصغيرة فتتكسر ويخرج منها الخضاب عندما تمر في الشعيرات الكلوية الدقيقة مما يؤدي إلى ظهور اللون الأحمر في بول المريض .
كما نجد ذلك في أسباب وراثية أخرى كما في متلازمة ألبورت وتأتي هنا كريات دم حمراء في البول على شكل هجمات، تترافق هذه المتلازمة أيضاً مع وجود صمم وتشوهات في عدسة العين .

ولكن كيف أعالج اللون الأحمر في البول ومتى أطلب استشارة الطبيب ؟

في الواقع ينبغي عليك مراجعة طبيبك دوماً عند ظهور هذا العرض وذلك من أجل نفي الأسباب الورمية والحدّ من تطور الأمر والحفاظ على الوظيفة الكلوية صحيحة سليمة .

  • في حال وجود الحصوات :

في هذه الحالة قد نلجأ إلى المراقبة إذا كانت الحصوات بحجم أصغر من 4 ملم مع إعطاء النصائح بضرورة شرب الماء بكثرة خارج وقت نوبة الألم الكلوي. أما إذا كانت بحجم أكبر من 6 ملم يلجأ إلى تحطيمها عن طريق التفتيت بالأمواج فوق الصوتية من خارج الجسم، أو إذا تعذر الأمر يلجأ إلى العلاج الجراحي .

  • في حال كان السبب تناول الادوية :

يطلب الطبيب تحاليل البول والكرياتينين في الدم ويقوم بتقييم وظائف الكلى وبناءً عليه يقوم بتعديل الجرعة الدوائية بما يتناسب مع وظيفة الكلى.

  • في حال كان السبب ورمي :

نبحث بشكل أكثر دقة عن موقع الورم، ونأخذ خزعة لتحديد النمط النسيجي ثم يقوم طبيب الأورام بوضع بروتوكول علاجي للمريض .

أما في الحالات الفيسيولجية، والحالات الناجمة عم تناول بعض أنواع الأطعمة فلا داعي للقلق حيث يزول اللون الأحمر من البول خلال 24 ساعة .

لوريم إيبسوم هو ببساطة نص شكلي يستخدم في صناعة الطباعة والتنضيد. كان Lorem Ipsum هو النص الوهمي القياسي في الصناعة منذ القرن الخامس عشر الميلادي ، عندما أخذت طابعة غير معروفة لوحًا من النوع وتدافعت عليه لعمل كتاب عينة.

السابق
ذبابة العين الطائرة ( السمادير )
التالي
لماذا يبكي الطفل الرضيع بدون دموع ؟