Search
Search

تواصل معنا

ما هي أعراض فشل دعامة القلب؟

أعراض فشل دعامة القلب؟

إذا خضعت سابقا لتركيب دعامة في القلب، و تجتاحُك بعض المخاوف من فشل دعامة القلب، أو أنك بالفعل تشعر ببعض الأعراض التي قد تُعزيها إلى فشل دعامة القلب، فسوف نتطرق في الأسطر القادمة إلى  أعراض فشل دعامة القلب بما في ذلك الأسباب وطرق التعامل مع فشل دعامة القلب وأيضاً طريقة تجنب فشل دعامة القلب، ودعامة القلب هي عبارة عن أنبوب مصنوع من مادة معينة يتم إدخالها في إحدى الشرايين بعد عمل فتحة في الجلد من خلال عملية جراحية، وتعمل تلك الدعامة في المساعدة على سهولة تدفق الدم، وعلاج انسداد الشرايين.، واليكم دواعي تركيب دعامة القلب.

ما هي دواعي تركيب دعامة القلب؟

إن أهم الأسباب التي تدفع الطبيب لتركيب دعامة القلب تتلخص فيما يلي: 

  1. حالة انسداد الشرايين التاجية، والتي تحدث نتيجة لتراكم الكولسترول على جدران الشرايين الداخلية، ويُساعد تركيب دعامة القلب في إبقاء الشرايين مفتوحة لتقليل المخاطر الناجمة عن منع تدفق الدم في الشرايين الناتج عن انسدادها.
  2. حالات الذبحة الصدرية بعد فشل علاجها بالأدوية.
  3. لتقليل الألم في الصدر.
  4. لمنع انفجار الشريان الأبهر.
  5. مرض القلب الخلقي.
  6. مرض الصمامات القلبية.
  7. تلف الجدران والبطانة الداخلية للأوعية الدموية الصغيرة في القلب، ويُسمى مرض الأوعية الدموية الصغيرة أو مرض الأوعية الدموية الدقيقة التاجية.

يجب التنويه إلى أن ما يُحدد احتياج المريض لتركيب دعامة القلب هو مدى حالة الانسداد في الشرايين، فقد تكون أقل شدة ولا يتطلب الأمر أكثر من بعض الممارسات التي تعالج المشكلة وتتمثل فيما يلي:

  •  اتباع نظام صحي.
  • تجنب تناول الأطعمة المُصنعة.
  •  ممارسة الرياضة.

وربما يتساءل الكثيرون الآن عن مدة بقاء دعامة القلب، وهذا هو العمر الافتراضي لدعامات القلب والذي سنتناوله الآن.

العمر الافتراضي لدعامات القلب

يتباين العمر الافتراضي لدعامات القلب بناءا على نوع دعامة القلب المُستخدمة حيث أنه يختلف باختلاف نوع الدعامة كالتالي: 

  • الدعامة المعدنية: وهي أنبوب مصنوع من شبكة معدنية، وهي أقل الأنواع استخداما واقلهن في العمر الافتراضي، حيث أنها لا تتعدى الـ6  أشهر، وحوالي ما يقرب من رُبع الحالات (٢٥%) التي تستخدم هذا النوع تضطر إلى تركيب دعامة أخرى جديدة نظرا لمعاودة انسداد الشرايين مرة أخرى.
  • الدعامة المعدنية الدوائية: العمر الافتراضي في الدعامة المعدنية الدوائية أطول من الدعامة المعدنية، وتعد أفضل من النوع السابق بسبب تحميل عقاقير معينة بها تحول دون انسداد الشرايين مرة أخرى.
  • الدعامة الحيوية الدوائية: هي دُعامة تتكون من شبكة دقيقة جدا ومُحمل بها عقاقير تمنع انسداد الشريان غير أنها قابلة للذوبان، ويتراوح العمر الافتراضي لها ما بين ثلاثة أشهر إلى ٢٤ شهر، وبعد ذلك يذوب هذا النوع من الدعامات ويختفي.

قد توجد بعض الدعامات التي تظل فترات أطول ولكن الدراسات الطبية أثبتت أن حوالى ما يقرب من ١٠ إلى ١٥ % من الدعامات تفشل قبل مرورالعام، وذلك يُعزى ذلك لبعض المُسببات التي تختلف من حالة لأخرى، وبحسب الالتزام بالنصائح الطبية من عدمه.

أيضا الحالة المادية لكل مريض لها دور في نوع الدعامة التي يتم تركيبها فبعض الأنواع يعد مرتفعا في التكلفة المادية، ولكنه أفضل وعُمره الافتراضي أطول من الأنواع الأخرى.

والآن بعد إجراء جراحة تركيب دعامة القلب، هل يمكن أن تفشل دعامة القلب؟ وللإجابة عن هذا التساؤل هو.. أنه قد تفشل في بعض الحالات النادرة دعامة القلب، ويمكن التعرف على فشل دعامة القلب من خلال بعض الأعراض التي سيأتي ذِكرها فيما يلي.

ما هي أعراض فشل دعامة القلب؟

بالرغم من نُدرة حالات فشل دعامة القلب، إلا أن هناك بعض الأعراض التي إن وجدت فإنها قد تُنذر بحدوث فشل دعامة القلب، وإن ظهرت هذه الأعراض فإنها قد تظهر في غضون 3 : 6 أشهر بعد تركيب دعامة القلب.

وتتمثل أعراض فشل دعامة القلب فيما يلي: 

  1. الشعور بألم في منطقة الصدر.
  2. ضيق التنفس.
  3. الإرهاق الدائم.
  4. التعب والإجهاد عند بذل أقل مجهود.
  5. اضطراب في ضربات القلب.
  6. الغثيان.
  7. التعرق.
  8. عدم القدرة على عمل تمارين رياضية.
  9. وجود ألم بالكتف أو الذراع.

ولو أنك تَمرُ بهذه الأعراض الآن أو عزيز لديك، فلابد أنك تتساءل ما السبب وراء ذلك؟، وهذه هي الأسباب التي تقف وراء فشل دعامة القلب.

ما هي أسباب فشل دعامة القلب؟

قد تفشل دعامة القلب في بعض الحالات وهي نادرة الحدوث وتتمثل فيما يلي:

  1. عند نمو الكثير من الأنسجة الندبية في بطانة الشريان على الدعامة فإنها قد تتسبب في إبطاء تدفق الدم.
  2. قد يحدث عودة التضييق إلى دعامة القلب في وقت يتراوح بين ٣ : ٦ أشهر.
  3. قد يرفض الجسم وجود دعامة لأنها قد تؤدي إلى حدوث حساسية تجاه هذا الجسم الغريب.
  4. حدوث عدوى أثناء الجراحة.
  5. حدوث جلطات دموية، ويشيع هذا السبب في الدعامات العادية.
  6. عدم امتثال المريض لتعليمات الطبيب الخاصة بالتغذية وتناول أدوية معينة.

بعد معرفة أسباب فشل دعامة القلب اليكم طرق التعامل مع فشل دعامة القلب.

كيف يتم التعامل مع فشل دعامة القلب؟

في حالة انسداد دعامة القلب وفشلها في أداء وظيفتها يمكن اتخاذ الإجراءات التالية: 

  • توسيع الدعامة : ويتم ذلك باستخدام قسطرة أخرى وإدخالها إلى الدعامة بحيث تكون مصحوبة ببالونه، وبعد إدخالها إلى موضع الانسداد، فإن البالونه تنتفخ لإعادة اتساع الدعامة مرة أخرى.
  • تركيب دعامة إضافية: يتم استخدام دعامة إضافية وذلك لتثبيت اتساع الشريان.

ويتم ذلك بحسب احتياجات كل حالة بعد الفحص وإجراء الأشعة التي توضح سبب فشل دعامة القلب.

هل يمكن تجنب فشل دعامة القلب؟

نعم، يمكن تجنب فشل دعامة القلب وذلك بالالتزام ببعض النصائح والممارسات اليومية التي تحد من فشل دعامة القلب، وتتمثل في التالي: 

  1. اتباع نظام غذائي صحي خاص بمرضى القلب والأوعية الدموية.
  2. خفض معدل استهلاك الدهون في الطعام.
  3. ممارسة الرياضة بانتظام.
  4. الامتناع عن التدخين.
  5. الانتظام في تناول الدواء الموصوف لحالتك.
  6. متابعة نسبة الكوليسترول في الدم من خلال عمل تحاليل دورية للدهون، والمحافظة عليها في معدلاتها الطبيعية.
  7. شرب المياه بكثرة.
  8. تناول المشروبات التي تضبط مستويات الضغط والسكر في الدم مثل القرفة.
  9. الابتعاد عن الأطعمة مجهولة المصدر أو الأكلات السريعة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون.

الخلاصة

لقد تطرقنا إلى أهمية دعامة القلب التي تُستخدم في حالات انسداد الشرايين أو تضييقه بفعل الرواسب على بطانته الداخلية، وهي من العمليات الآمنة تماما، ولكن في حالات نادرة قد يتعرض المصاب لفشل دعامة القلب، والتي تظهر بعد ٣ إلى ٦ شهور بعد تركيب دعامة القلب، والذي يترتب عنه ظهور بعض الأعراض التي تدل على ذلك، وأبرزها ألم الصدر وضيق التنفس، والتعرق الشديد، والإجهاد الشديد عند بذل أي مجهود بدني، وعلى إثر ذلك يجب مراجعة الطبيب فورا لسرعة الفحص وعمل اللازم، وحل تلك المشكلة التي قد ينحصر في توسيع الدعامة أو عمل دعامة قلب اضافية، وفي نهاية الأمر يجب العلم أنه من الممكن أن يتجنب الإنسان حدوث فشل دعامة القلب بالمحافظة على الممارسات الصحية من تناول طعام صحي وتجنب التدخين مرورا بممارسة التمارين الرياضية ومتابعة التحاليل الدورية لفحص نسبة كوليسترول الدم لتجنب انسداد الشرايين مرة أخرى.

Scroll to Top