Search

تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة

دليل العلاج بالخارج ✈️​

تواصل مع الأطباء واعرف تفاصيل عمليتك بسهولة

تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة

تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة هي أحد أهم العيوب الخلقية التي قد تصيب الأطفال من كلا الجنسين، والتي تثير الكثير من القلق لدى الأهل عند اكتشفها كونها من المشكلات التي قد تؤثر بشكل كبير على الحياة الجنسية، وكذلك القدرة الانجابية للطفل فيما بعد، إلى جانب أنها قد تؤدي للعديد من المشكلات الصحية الأخرى.

ولكن مع التطور الطبي الحالي، لم يعد هناك داعي لكل هذا القلق إذ يُوجد العديد من التدخلات العلاجية التي تحقق نتائج فعالة في علاج تشوهات الأعضاء التناسلية لدى حديثي الولادة من كلا الجنسين.

ولكن كل مع على الأهل فعله هو البدء في خطوات العلاج مبكرًا، اذ انه كلما تم علاج هذه التشوهات في وقت مبكر، كلما تم الحصول على نتائج أكثر فاعليةً، وفي هذا المقال سنتعرف بالتفصيل عن أسباب تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة، وكيفية علاجها والوقاية منها كل هذا، وأكثر سنتعرف عليه في سياق هذا المقال.

ما هي أسباب تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة؟

قد تساهم العديد من الأسباب في إصابة الجنين بتشوهات خلقية في الجهاز التناسلي، ولعل أهم أسباب تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة ما يلي:

  1. تشوهات الكروموسومات الجنسية.
  2. العوامل الوراثية.
  3. بعض العوامل البيئية مثل التعرض للإشعاع.
  4. تعرض الجنين للمواد الكيميائية مثل بعض الأدوية، والهرمونات التي تعيق نمو الأعضاء التناسلية.

كيف أعرف أن الأعضاء التناسلية سليمة؟

يمكنك التعرف على سلامة الأعضاء التناسلية للأطفال حديثي الولادة من خلال:

  •  الفحص الظاهري للأعضاء التناسلية ففي حالة الإناث
  1.  تكون فتحة المهبل بارزة، وقد يخرج منها بعض الإفرازات المخاطية، والتي قد تكون دموية في بعض الأحيان.
  2. الشفرتان الصغيرتان، والبظر كلاهما بارز.
  3. الشفران الكبيران يغطيان البظر، والشفران الصغيران.

أما في الذكور فيكشف الفحص الظاهري في الحالة الطبيعية عما يلي:

  1. وجود الخصيتين في كيس الصفن، الذي يتدلى خلف العضو الذكري.
  2. العضو الذكري بارز خارج منطقة العانة، ويتراوح طوله من 3-3.5سم.
  3. استقامة القضيب.
  4. فتحة مجرى البول توجد في رأس العضو الذكري.
  • الفحص باستخدام الأشعة، مثل السونار، والرنين المغناطيسي.
  • تحاليل الدم، والكروموسومات، ومستويات الهرمون.

أشهر التشوهات الخلقية في الجهاز الأنثوي التناسلي

يوجد العديد من أنواع التشوهات الخلقية في الجهاز الانثوي، ويمكن تقسيم هذه الأنواع إلى ما يلي:

التشوهات الخلقية في شفرات الفرج

تشمل هذه التشوهات على:

  • ضمور الشفرات حيث لا تنمو الشفرات بشكل طبيعي.
  • تضخم الشفرات حيث يَزداد معدل نموهما.
  • التصاق الشفرتين معًا.

التشوهات الخلقية في غشاء البكارة

تشمل على ما يلي:

  • غشاء البكارة الرتق أو غير المثقوب وهو عبارة عن غشاء يُغطي فتحة المهبل بالكامل.
  • غشاء البكارة ذو الثقب الصغير هو يُشبة غشاء البكارة غير المثقوب، ولكن مع وجود ثقب صغير جدًا بداخله.

العيوب الخلقية في المهبل

العيب الخلقي في المهبل هو عبارة عن اضطراب في التركيب الهيكلي للمهبل، ويَحدث ذلك أثناء نمو الجنين في الرحم، وتشمل التشوهات الخلقية في المهبل على ما يلي:

  • الحاجز المهبلي المستعرض، حيث يُوجَد مجموعة من الأنسجة الأفقية التي تعمل على انسداد المهبل.
  • الحاجز المهبلي العمودي أو الكامل، وهي حالة يمر فيها جدار من الأنسجة عموديًا لأعلى ولأسفل على طول المهبل، ويَقسمه إلى تجويفين.
  • عدم تخليق المهبل، وفي هذه الحالة يَحدث فشل في نمو المهبل بشكل كامل.

التشوهات الخلقية في عنق الرحم 

تشمل التشوهات الخلقية في عنق الرحم على ما يلي:

  • عدم تكون عنق الرحم.
  • عنق الرحم المزدوج.

التشوهات الخلقية في الرحم

تشمل على ما يلي:

  • الرحم ذو الحاجز وهو أحد العيوب الخلقية الشائعة في الرحم، حيث يُمثل حوالي 45% من حالات التشوهات الخلقية في الرحم، وفي هذه الحالة يبدو الرحم طبيعيًا من الخارج، ولكنه مقسوم من الداخل إلى نصفين بواسطة حاجز متفاوت الحجم والسماكة.
  • الرحم المقوس تُمثل هذه الحالة حوالي 7% من التشوهات الخلقية في الرحم، وفيها يَبدو الرحم طبيعيًا، ولكن السطح الداخلي لتجويف بطانة الرحم يَظهر أخدودًا ضحلًا.
  • الرحم ذو القرنين في هذا النوع يكون للرحم فجوة خارجية أو أخدود يُشير إلى انقسامه داخليًا إلى تجويفين في بطانة الرحم، وقد يَظهر نصفي الرحم منفصلين تمامًا باستثناء الجزء السفلي، وتُشكل هذه الحالة حوالي 25% من التشوهات الخلقية في الرحم.
  • الرحم وحيد القرن وفي هذه الحالة ينمو نصف الرحم فقط من قناة مولر واحدة، ويُمثل 15% من التشوهات الخلقية في الرحم.
  • الرحم المزدوج وفي هذه الحالة يتطور نصفي الرحم منفصلين تمامًا، وتُمثل هذه الحالة حوالي 7% من تشوهات الأعضاء التناسلية.
  • عدم تكون الرحم حيث يَحدث فشل في تكون الرحم على الإطلاق، وتُمثل هذه الحالة حوالي 10% من التشوهات الخلقية في الرحم.

التشوهات الخلقية في الأعضاء التناسلية الذكرية

تشمل التشوهات الخلقية في الأعضاء التناسلية الذكرية على ما يلي:

  • الإحليل السفلي هو أكثر تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة شيوعًا، حيث يُعاني هؤلاء الأطفال من عدم وجود فتحة البول عند طرف القضيب، ويَميل هؤلاء الأطفال أيضًا أن يكون لديهم انحناء في القضيب باتجاه كيس الصفن.
  • المبال الفوقاني، وهي حالة لا يتطور فيها مجرى البول، وهو الأنبوب الذي ينقل البول إلى المثانة، هذا ما يُؤدي إلى صعوبة في التبول، وعادةً ما يُعاني الأطفال المُصابون بهذه الحالة من انقلاب المثانة للخارج، ويمكن تصحيح هذه الحالة عن طريق إنشاء مجرى البول الجديد.
  • انحناء القضيب.
  • صغر حجم القضيب، حيث يظهر القضيب بحجم أقل من الطبيعي.
  • الخصية المعلقة من أكثر التشوهات الخلقية في الأعضاء الذكرية شيوعًا، حيث تؤثر على حوالي 3% من الأطفال، وهي حالة تفشل فيها إحدى الخصيتين أو كليهما في الانتقال من البطن إلى كيس الصفن.

كيفية الوقاية من حدوث تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة

يمكن التقليل من خطر حدوث تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة، وذلك من خلال اتباع ما يلي:

  • أخذ مشورة الأخصائي قبل تناول أي نوع من الأدوية أثناء فترة الحمل.
  • تجنب التدخين، وشرب الكحول أثناء الحمل.
  • تناول حمض الفوليك بانتظام، كما أوصى الطبيب المختص.
  • الحرص على اتباع نظام غذائي صحي.
الوقاية من تشوهات الأعضاء التناسلية عند الأطفال
الوقاية من تشوهات الأعضاء التناسلية عند الأطفال

ما هي طرق علاج تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة؟

تشمل طرق علاج تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة على ما يلي:

  • الإجراء الجراحي، لإصلاح عيوب الأعضاء التناسلية.
  • العلاج الهرموني مع الإصلاح الجراحي، وذلك في حالات الأعضاء التناسلية المبهمة.

الخلاصة

تشوهات الأعضاء التناسلية عند حديثي الولادة هي العيوب الخلقية التي تُصيب الجهاز التناسلي لكلا الجنسين، والتي قد تَحدث بسبب ما يلي:

  • العوامل الوراثية.
  • التعرض للإشعاع.
  • تناول بعض أدوية دون استشارة الطبيب المختص.

وتشمل تشوهات الأعضاء التناسلية لدى الإناث على ما يلي:

  • تشوهات الفرج.
  • تشوهات غشاء البكارة.
  • تشوهات المهبل.
  • تشوهات عنق الرحم.
  • تشوهات الرحم.

أما تشوهات الأعضاء التناسلية للذكور فتشمل على ما يلي:

  • الإحليل السفلي.
  • المبال الفوقاني.
  • انحناء القضيب.
  • الخصية المعلقة.

ويتم علاج تشوهات الأعضاء التناسلية لدى حديثي الولادة من خلال:

  • العلاج الجراحي.
  • المزج بين العلاج الجراحي، والعلاج الهرموني.

المصادر

دليل العلاج بالخارج ✈️​

تواصل مع الأطباء واعرف تفاصيل عمليتك بسهولة

مقالات ذات صلة

Scroll to Top