Search

سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري: الاستخدامات والفوائد

سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري: الاستخدامات والفوائد

يتساءل بعض الرجال عن سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري والتي تساعد في فحص الدورة الدموية داخل القضيب، وعمل صورة لهيكل القضيب من الداخل، للمساعدة في الفحص والتشخيص، إذ تساهم أشعة دوبلر للعضو الذكري في تشخيص ضعف الانتصاب، ومرض بيروني، والتليف والسرطان.

ويُعد سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري مرتفع نسبيًا بالمقارنة مع الأنواع الأخرى من الأشعة، كما يعتمد سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري بشكل كبير على نوع الأشعة المستخدمة ومدى تطورها، حيث تتحدث المقالة التالية أكثر عن أشعة دوبلر بمختلف أنواعها، بالإضافة إلى سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري واختلاف السعر من نوع لآخر.

ماذا تعني أشعة الدوبلر؟

أشعة دوبلر هي اختبار تصويري يستخدم الموجات فوق الصوتية لفحص حركة الدم خلال الأوعية الدموية، وذلك عبر استخدام جهاز يصدر موجات صوتية موجهة نحو موضع الفحص، ثم يتم قياس الموجات الصوتية التي تنعكس على الأجسام المتحركة داخل الدم مثل خلايا الدم الحمراء.

استخدامات أشعة الدوبلر

تساعد أشعة دوبلر الأطباء بشكل كبير في التعرف على المشكلات التي قد تسبب إعاقة أو خفض لتدفق الدم، وتُستخدم أيضًا في تشخيص أمراض القلب، ومن الاستخدامات الأخرى لأشعة دوبلر فحص ما يلي:-

  • تلف الأوعية الدموية.
  • مشكلات في بنية القلب.
  • التهاب الوريد الخثاري السطحي.
  • أورام الأوعية الدموية في الساقين.
  • فحص حدوث أي تغييرات في القلب.
  • فحص تدفق الدم للجنين داخل الرحم قبل الولادة.
  • التحقق من تغير تدفق الدم بعد الجراحة، أو أثناء فترة الحمل.
  • حدوث انسداد في الأوعية الدموية، مثل تجلط الأوعية العميقة.
  • تصلب أو ضيق الأوعية الدموية، والذي يسبب إعاقة لتدفق الدم.
  • التهاب الأوعية الدموية المسد، أحد الأمراض النادرة التي تسبب تضخم الأوعية الدموية في اليدين والقدمين.

أنواع أشعة الدوبلر

تتعدد أنواع أشعة دوبلر وتختلف من حيث الدقة والبيانات التي يمكن الحصول عليها، وتشمل هذه الأنواع ما يلي:-

أنواع أشعة الدوبلر استخداماتها

أشعة دوبلر الملونة

تتميز أشعة دوبلر الملونة باستخدام جهاز كمبيوتر يعمل على تغيير الموجات الصوتية إلى ألوان على شاشة الكمبيوتر، وباستخدام هذه الألوان يمكن الاستدلال على سرعة واتجاه تدفق الدم في الوقت الفعلي.

أشعة دوبلر باور

تُعد أشعة دوبلر باور هي النوع المتطور من أشعة دوبلر الملونة، والذي يوفر كم أكبر من التفاصيل حول تدفق الدم، ولكن بالرغم من تطور هذه النوع من أشعة دوبلر، إلا أنه لا يوضح اتجاه تدفق الدم.

أشعة دوبلر الطيفية

يُستخدم هذا النوع من أشعة دوبلر الرسم البياني لإظهار معلومات تدفق الدم، بدلًا من استخدام الصور الملونة، كما أنه يساعد في توضيح مدى انسداد الأوعية الدموية.

أشعة دوبلكس دوبلر

تُستخدم الموجات الفوق صوتية القياسية في هذا النوع من أشعة دوبلر لالتقاط صور للأوعية الدموية والأعضاء، ثم يُستخدم الكمبيوتر لتحويل هذه الصور إلى رسم بياني مثل أشعة دوبلر الطيفية.

أشعة دوبلر المستمرة

يتميز هذا النوع من أشعة دوبلر باستمرارية إرسال واستقبال الموجات الصوتية، مما يسمح بقياس أعلى دقة تفاصيل حول الدم المتدفق بسرعات عالية.
أنواع أشعة الدوبلر

فيما تستخدم أشعة الدوبلر للعضو الذكري؟

تُستخدم أشعة دوبلر للعضو الذكري في فحص الدورة الدموية في القضيب، وتقييم وضعه في حالة الانتصاب، بالإضافة إلى فحص النسيج الهيكلي للقضيب، لتشخيص أي مشكلات في بنية القضيب، مثل اللويحات التي تتكون على القضيب، وتسبب الآلام، أو تقوس القضيب في بعض الحالات فيما يُعرف بمرض بيروني.

يمكن أيضًا استخدام أشعة دوبلر في تشخيص العديد من الحالات الطبية، والتي يتأثر بها القضيب مثل:-

فوائد استخدام أشعة الدوبلر على العضو الذكري

تُعد أشعة دوبلر أحد أفضل طرق تشخيص ضعف الانتصاب، إذ أن الانتصاب يعتمد بشكل كبير على الدورة الدموية للقضيب، وذلك لأن الرجل عندما يتم تحفيزه جنسيًا يتدفق الدم بكثرة للقضيب، وتتوسع شرايين القضيب لتستقبل الدم، ثم بعد ذلك تنقبض أوردة القضيب لمنع رجوع الدم مرة أخرى والحفاظ على الانتصاب.

ولتشخيص أي خلل في هذه الدورة بسبب ضعف الانتصاب، فإنه تُستخدم أشعة دوبلر لأنها تعطي الطبيب القدرة على فحص وتصوير هذه الدورة المعقدة، والتعرف على سبب ضعف الانتصاب.

من الفوائد الأخرى لاستخدام أشعة دوبلر للعضو الذكري هي إمكانية فحص وتقييم طبيعة اللويحة والأنسجة الندبية في القضيب، والتي يسببها مرض بيروني مما يساعد في تقديم العلاج المناسب.

 

طريقة إجراء أشعة الدوبلر

تتضمن طريقة إجراء أشعة الدوبلر وضع الجهاز الذي يصدر الموجات الصوتية على القضيب المنتصب، ثم يتم بث النتائج على شاشة الكمبيوتر إما عن طريق الألوان، أو الرسم البياني حسب نوع الأشعة المُستخدم.

ماذا يحدث أثناء اختبار الأشعة؟

خلال اختبار أشعة دوبلر للعضو الذكري سيمنحك مقدم الرعاية الصحية بعض الأدوية عبر الحقن بإبرة دقيقة في القضيب، للمساعدة على الانتصاب، حيث سيتطلب الأمر حتى يعمل الدواء وتكتسب الانتصاب اللازم حوالي عشرة دقائق، كما أن هذه الخطوة لا تتطلب التخدير إذ أن الإبرة المستخدمة دقيقة جدًا ولا تسبب أي ألم.

بعد أن تكتسب الانتصاب المناسب يتم أولًا فحص استقامة القضيب بحثًا عن أي انحناء أو شيء غير طبيعي، ثم بعد ذلك يتم تسليط الجهاز الذي يصدر الموجات الصوتية على قضيبك لفحص تدفق الدم داخل الأوعية الدموية والفحص الهيكلي، بحثًا عن اللويحات على سبيل المثال.

طريقة الاستعداد لأشعة الدوبلر للعضو الذكري

إذا كنت مقبلًا على عمل أشعة دوبلر للعضو الذكري، فالأمر لا يحتاج الكثير من الاستعدادات، إذ يتطلب الأمر في أغلب الأحيان تجنب التدخين لمدة تصل إلى ساعتين قبل الإجراء، لما يسببه النيكوتين من ضيق في الأوعية الدموية.

وقد يتطلب الأمر في بعض أنواع أشعة دوبلر الصيام لعدة ساعات قبل الاختبار، ولكن بشكل عام سيخبرك مقدم الرعاية الصحية بما يتطلبه الأمر حتى تستعد للأمر.

سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري

يختلف سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري من مكان لآخر ومن حالة لأخرى، إذ تتطلب بعض الحالات جرعات أكثر من الدواء المستخدم لإكساب القضيب الانتصاب المطلوب على سبيل المثال، كما يختلف سعر أشعة دوبلر للذكر من طبيب لآخر تبعًا لخبرة هذا الطبيب، إذ أن اختبار أشعة دوبلر يحتاج إلى طبيب متخصص لفحص النتائج بدقة وتقديم ما هو لازم.

ويُعد الدكتور حسام حسني عوض أستاذ الذكورة والعقم بكلية طب القصر العيني، واستشاري جراحات الجهاز التناسلي وعقم الرجال، أحد أفضل الأطباء وأكثرهم خبرة في مجال فحص وتشخيص القضيب باستخدام أشعة دوبلر، وعلاج مشكلات الذكورة في مصر.

هل يختلف سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري بين كل نوع والآخر؟

بالطبع يختلف سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري من نوع لآخر وذلك تبعًا لتطور الجهاز المستخدم في كل نوع وطريقة عمله، أيضًا كما ذكرنا سابقًا أن دقة النتائج وطريقة عرضها تختلف من نوع لآخر، وكذلك الوقت المستغرق خلال الاختبار مما يعني أن سعر أشعة دوبلر للعضو الذكري يتأثر بشكل كبير بنوع الأشعة.

الفرق بين الدوبلر والسونار

لا يوجد فرق كبير بين الدوبلر والسونار إذ أن كلًا منهما يعتمد على الموجات فوق الصوتية، ويعد الفرق الطفيف بين السونار والدوبلر، هو أن الدوبلر يُعد تطور أو تعديل للسونار لنتمكن من فحص ورؤية الدم والأوعية الدموية بالجسم.

نتيجةً لذلك يُستخدم السونار بشكل أكبر في فحص الأعضاء الداخلية للجسم، وفحص الأجنة داخل الرحم، على عكس الدوبلر الذي يرتكز استخدامه على التطبيقات التي تتطلب فحص الأوعية الدموية.

المصادر

مقالات ذات صلة

Scroll to Top