Search

علامات فشل عملية تضييق المهبل: كل ما تحتاج إلى معرفته

علامات فشل عملية تضييق المهبل

علامات فشل عملية تضييق المهبل إلى جانب أسباب ارتخاء عضلات المهبل، وما يجب عليكِ اتباعه من نصائح، هذا ما نتحدث عنه اليوم في المقال، حيث يوجد الكثير من العمليات الجراحية التي تلجأ لها العديد من السيدات من أجل التجميل وبالأخص بعد الولادة.

ومن أهم العمليات هي عملية تضييق المهبل، والتي تستهدف شد المهبل والتخلص من الترهلات المتواجدة به بعد عمليات الولادة المتكررة والتقدم بالعمر، وفي هذا المقال سوف نرصد عليكم كل ما تريد معرفته عن عملية تضييق المهبل وعلامات فشل العملية.

معلومات عن عملية تضييق المهبل

علامات فشل عملية تضييق المهبل

عملية تضييق المهبل من العمليات التجميلية الشائعة، لمن يرغب في شد القناة المهبلية، وتتمثل في عملية جراحية تعمل على إعادة بناء وشد القناة المهبلية.

وتقوم بشد أنسجة المهبل وتحفز الشعور خلال العلاقة الحميمة ومن الممكن أن ينتج عنه تجربة جنسية ممتعة لكلًا من السيدات والشريك. 

كما تستهدف تصغير وتجميل المهبل إلى جانب تقوية العضلات وشد الترهلات التي تنتج عن الولادة المتكررة، وتتم تحت التخدير الكامل.

ويتم عن طريق التخدير الموضعي أيضًا، ويتم من خلال ذلك العملية شد أنسجة الجلد بالمهبل من أجل تحسين المظهر، وتلجأ لها بسبب هبوط المثانة والتعرض لنقص هرمون الاستروجين.

كما أن تستخدم عملية رأب المهبل لتحسين الصدمات المهبلية بعد الولادة، تحسين التمزقات الكبيرة عضلات العجان.

ومع هذا؛ إن تضييق المهبل الانتقائي من الخيارات المثالية للكثير من السيدات اللواتي يريدين تصغير الأنبوب المهبلي لشد المهبل وإعادة تضييق المهبل.

كيف يتم إجراء عملية التضييق للمهبل

تضم عملية تضييق المهبل العضلات المنفصلة بعضها لبعض، مع التخلص من الجلد الزائد بالجانب الخلفي للمهبل.

كما من الممكن التخلص من الجلد الخارجي من أجل الحصول على الشكل الجمالي المطلوب.

ومن الممكن القيام بإجراء عملية تجميل المهبل تحت تأثير التخدير الموضعي ولكن يختار العديد من السيدات التخدير الكلي.

ويتم تحديد جراحة التجميل للجلد الزائد للتخلص منه داخل المهبل وتحت الجلد، مع شد الأنسجة والقناة المهبلية.

وبعد ذلك يتم خياطة الجلد بطريقة تجميلية كما أنها تساهم في تحفيز الإرضاء الجنسي.

 نسبة نجاح عملية تضييق المهبل

تتمكن السيدات بنفسها التعرف على مدى نجاح عملية تضييق المهبل من خلال التحقق من بعض الأهداف التي كانت وراء هذه العملية ومنها:ـ

  • تلاحظ ضيق فتحة المهبل والتحسن من الشكل العام له.
  • تحفيز القدرة الجنسية أثناء الجماع.
  • التخلص من كافة المشكلات الصحية التي كانت تقابلها من السلس البولي.

 هل يمكن أن تفشل العملية؟

من الممكن أن تفشل أي من العمليات الجراحية ولكن مع العلم أن نسبة الفشل تتراوح وتعتمد على مدى خبرة الطبيب والمكان الخاص بإجراء العملية مع التزام المريض بكافة التعليمات الطبية بعد إجراء العملية.

ومن بين علامات فشل عملية تضييق المهبل أن يتم المبالغة في إجراء العملية بحيث يكون الضيق كثير ولا يمكن أن تتم به العلاقة الحميمة، وعلى عكس هذا يجب توخي الطبيب الحذر الكبير مما ينتج عنه عدم التضييق الكافي للمهبل. 

 علامات فشل عملية تضييق المهبل

من الوارد أن لا ينتج عن ذلك العملية الوصول للنتيجة المرغوب بها والتي نبحث عنها، ومن الممكن التعرف على هذا عن طريق بعض العلامات الواضحة:ـ

  • التبول اللاإرادي وهذا ينتج عندما يحدث خلل بعضلات المهبل وعند الارتخاء الدائم.
  • مواجهة وجود نزيف حاد بالمنطقة الحساسة وهذا قد يحدث بحالات الارتخاء والترهلات القصوى.
  • الشعور بالبرود خلال ممارسة العلاقة الحميمة ولا يكون قادر على التفاعل مع الشريك بشكل طبيعي.
  • قد تتعرض بعض السيدات لآثار جانبية مزعجة مؤقتة منها الاحمرار الطفيف والتورم ولكن هذا عارض يختفي بعد مرور أيام قليلة، كما أن مراعاة تجديد شباب المنطقة الحميمة يضمن لكم سرعة الاستجابة الجنسية العالية لأن الاستشارة والرغبة والرغبة الجنسية من الاستجابات المعقدة جدًا.

 مضاعفات فشل عملية تضييق المهبل

علامات فشل عملية تضييق المهبل

من بين علامات فشل عملية تضييق المهبل المضاعفات التي تواجه بعض السيدات بعد إجراء جراحة تضييق المهبل وهي:ـ

  • حدوث تلف ملحوظ في الأعصاب مع فقدان  الإحساس.
  • عدم تلائم الشفرتين و تماثلهم.
  • التعرض لتغيير لون هذه المنطقة بصفة مستمرة.
  • التعرض لموت بعض الأنسجة بطول الجرح.
  • الإصابة بجلطات الدم.
  • عسر الجماع والشعور بالألم أثناء العلاقة الحميمة.
  • حدوث تغييرات بالإثارة الجنسية.
  • مواجهة بعض المشكلات بالمسالك البولية، بما فيها سلس البول.
  • الأضرار اللاحقة بالجهاز التناسلي الأخرى.
  • الضغط النفسي وعدم الإرضاء بالنتائج المرغوب بها.
  • بعض ذلك المضاعفات قد تحتاج لجراحات إضافية.
  • خذلان وعدم الشعور بوجود الجهاز التناسلي.

يوجد بعض الأعراض التي يجب عند ملاحظتها التوجه على الفور للطبيب وهي كالآتي:ـ

  • المضادات تكون مبللة بطريقة مبالغ فيها بالدم فهذا يشير لوجود نزيف غير طبيعي.
  • التعرض لالتهابات بالمنطقة التي ينتج عنها الإصابة بالحمى وكثرة الإفرازات الصفراء بشق العملية.
  • الشعور بالألم الذي لا يتحسن أبدًا مع  وجود الأدوية.
  • ظهور علامات تشير لتجلط الدم منها ورم غير عادي الفخذ وأسفل الساق.

 كيفية تجنب فشل عملية تضييق المهبل؟

بعد أن تعرفنا في السابق على علامات فشل عملية تضييق المهبل من الهام للغاية التعرف على بعض النصائح والإرشادات التي من الممكن اتباعها حتى أن تمنع حدوث هذا وتتمثل في الآتي:ـ

  • التمهل مع ترك الجرح الخاص بمكان العملية بتعافى تمامًا، لذا من الأفضل عدم ممارسة العلاقة الحميمة مع الزوج لفترة تتراوح ما بين شهر حتى شهر ونصف.
  • الاهتمام الجيد باتباع نظام صحي يساعد في تليين حركة الأمعاء.
  • تنتظر المريضة أسبوع بعد إجراء الجراحة قبل ممارسة الأنشطة الجسدية والمهام المنزلية.
  • الاهتمام الجيد بتناول كميات وفيرة من المياه بشكل يومي فيما لا يقل عن 7 حتى 8 أكواب يوميًا حيث أن  هذا يساهم في تنظيف الجسم من البقايا الضارة وعلى تعزيز عملية الأيض وسير عملية الهضم بشكل صحيح.
  • الابتعاد نهائيًا عن ممارسة التمارين الرياضية لمدة تتراوح ما بين 3 حتى 4 أسابيع حتى أن تمنع حدوث تمزق بالجرح.
  • عدم ملامسة مكان العملية من خلال اليد لأن ذلك ينتج عنه بكتيريا وجراثيم ضارة ومن الممكن أن ينتج عنها التعرض لالتهابات، ومن خلال تطبيق ذلك النصائح تتمكن من الابتعاد ظهور علامات فشل تضييق المهبل.
  • أخذ قسط كافي من الراحة لمدة أسبوع مع الابتعاد عن جميع المسؤوليات مع القيام بطلب المساعدة من أفراد العائلة والمقربين لأن هذا يسرع عملية شفاء تضييق المهبل.
  • المحافظة على نظافة الجرح والغرز بعد إجراء العملية مع التأكد من غسل اليدين بشكل جيد بالمياه قبل ملامسة هذه المنطقة.

علامات فشل عملية تضييق المهبل تعرفنا عليها بشكل مفصل في السطور السابقة وقد أوضحنا لكم الأعراض التي تستدعي الذهاب للطبيب والنصائح المتبعة لنجاح العملية.

مقالات ذات صلة

Scroll to Top