Search
Search

تواصل معنا

مدة لبس المشد بعد عملية شد الوجه

مدة لبس المشد بعد عملية شد الوجه

هل لبس المشد يساعد على شد الوجه؟ الإجابة لا، لم يتم إثبات أنه يساعد على شد الجلد بنفسه؛ ولكن لبس المشد بعد عملية شد الوجه يساعد على حل مشكلة التورم وتحسين التئام وتجدد الجلد؛ وذلك بناءً على مرونة الجلد، حيث أن هذه المشدات تعتبر ملابس ضاغطة تحتوي على ألياف وخيوط مطاطية تُستخدم في الضغط الميكانيكي على سطح مناطق معينة في الجسم؛ وذلك لتثبيت وضغط ودعم الأنسجة الكامنة وقد تم استخدامها على نطاق واسع في المجالات الطبية، والمجالات الرياضية، وعمليات تشكيل الجسم.

إذا كان الجلد رخو، ممدودًا، متراخيًا، فلا يوجد مشد يساعد على شد جلدك، الطريقة الوحيدة لشد الجلد في هذه الحالات هي الجراحة، على سبيل المثال من الممكن أن نشبه دور لبس المشد بعد عملية شد الوجه بالمشد التي قد ترتديه بعض السيدات تحت الملابس فقد يساعد على جعل الملابس تبدو بمظهر أفضل، ولكن لا تتوقعوا أن تساعدكم على شد الجلد بنفسها.

أهمية المشد بعد العملية 

يظل النزيف والورم الدموي من الأسباب الرئيسية لحدوث مضاعفات بعد العملية، تم اكتشاف عدة طرق لتقليل النزيف بعد جراحة الوجه، ومن ضمن هذه الطرق لبس المشد بعد عملية شد الوجه حيث يُعطي نتائج فعالة بعد العملية ومن ضمن هذه النتائج ما يلي:

  • يساعد على تقليل الألم خلال فترة النقاهة.
  • يعمل على منع تغيير لون الجلد بعد إجراء العملية.
  • يساعد على تحسين التئام الأنسجة فيُسرع من الشفاء.
  • يساعد على تعزيز الدورة الدموية ويمنع تكوين الجلطات الدموية.
  • يقلل الشعور بالألم أثناء حركة الوجه سواء أثناء التحدث أو المضغ.
  • يساعد على الحفاظ على الضمادات واللاصقات الطبية في مكانها مما يساعد على تسريع التئام الجروح.
  • يعمل المشد على منع احتباس السوائل تحت الجلد فيُقلل من حدوث التورم بعد إجراء العملية.
  • كما يعمل على منع حدوث الندبات بالوجه، حيث يعمل الضغط بالمشد على تسطيح الشقوق الناتجة عن العملية وجعلها غير ملحوظة.
  • يعمل على منع ترهلات الجلد حيث يتم تصميم هذه المشدات لتثبيت الجلد بإحكام مما يسرع من عملية الشفاء حيث توفر الدعم الكافي لتثبيت البشرة.

متى يجب لبس المشد بعد عملية شد الوجه؟

ينبغي على المريض لبس المشد بعد عملية شد الوجه مباشرةً حسب المواعيد التي سوف يحددها الطبيب مع الالتزام بالنصائح التي سوف يقولها الطبيب لتحسين عملية الشفاء وهي كالآتي: 

  • الامتناع عن التدخين وشرب الكافيين بعد العملية.
  • الالتزام بالأدوية التي سوف ينصح بها الطبيب للتخفيف من الألم.
  • عدم القيام بالتمارين والأنشطة العنيفة بعد إجراء العملية.
  • عدم التعرض إلى الشمس مباشرةً أو استخدام واقي شمس عند الخروج بعد إجراء العملية.
  • ينبغي على المريض أن يتبع نظام غذائي غني بالفيتامينات اللازمة لحيوية ونضارة الجلد وشرب كمية كافية من المياه على مدار اليوم.

يتم ارتداء المشد على عدة مراحل كالآتي:

  • المرحلة الأولى

يتم ارتداء المشد خلال الأربعة أسابيع الأولى بعد إجراء العملية، يتم ارتداء المشد طوال اليوم وخلعه فقط عند الاستحمام حيث يساعد في هذه المرحلة على تقليل الكدمات.

  • المرحلة الثانية

 بعد مرور أربعة أسابيع على إجراء العملية تقل الكدمات والتورم تدريجيًا، في هذه المرحلة يتم ارتداء المشد لمدة تتراوح ما بين الساعتين إلى الثمانية ساعات خلال اليوم.

  • المرحلة الثالثة

بعد مرور ثلاثة أشهر يبدأ التورم في الاختفاء ثم يبدأ المريض ملاحظة النتائج الفعالة للعملية.

مخاطر عدم لبس المشد بعد العملية

كثير من المرضى لا يلتزم بتعليمات لبس المشد بعد عملية شد الوجه مما يؤدي إلى حدوث نتائج غير مرغوب فيها كالآتي: 

  • حدوث كدمات وتورم للوجه بعد إجراء العملية.
  • حدوث نزيف أو تأخر التئام الأنسجة بعد العملية.
  • تغير في لون الجلد بمرور الوقت بعد إجراء العملية.
  • تأخر ظهور النتيجة الفعالة للعملية مع الشعور بوجود بعض الترهلات في الوجه.
  • في بعض الأحيان قد تتحول الشقوق والجروح الناتجة عن العملية إلى ندبات عميقة في الوجه.

من المتعارف عليه أن لبس المشد بعد عملية شد الوجه يحد من حدوث مخاطر كثيرة؛ لذا يجب أن يتحدث الجراح مع المريض على ضرورة لبس المشد بعد عملية شد الوجه، وما يجب عليه فعله بعد الجراحة للحصول على أكبر استفادة من العملية، غالبًا يطلب الجراح من المريض أن يرتدي المشد على مراحل منفصلة بعد إجراء العملية.

كيفية ارتداء المشد بعد عملية شد الوجه؟ 

يجب على المريض أن يتبع تعليمات الطبيب في كيفية لبس المشد بعد عملية شد الوجه كالآتي:

  • يقوم المريض بغسل وتجفيف الجلد بلطف قبل ارتداء المشد.
  • ثم يقوم بوضع المرطبات التي وصفها له الطبيب قبل لبس المشد.
  • عدم استخدام المياه الساخنة سواء أثناء الاستحمام أو أثناء غسل الوجه.
  • يجب ارتداء المشد في المواعيد المحددة التي يحددها الطبيب مع الحرص على مسح المشد من الداخل قبل الارتداء.
  • يجب أن يقوم بلبس المشد بالطريقة الصحيحة حيث أن يتم تصميم المشد على هيكل الوجه؛ وذلك لأن لبس المشد بطريقة خاطئة سوف يؤدي إلى نتيجة عكسية.

مدة لبس المشد بعد عملية شد الوجه

تختلف مدة لبس المشد بعد عملية شد الوجه من مريض لآخر، وذلك حسب الحالة الصحية للمريض، ولكن عادةً يتم لبس المشد إلى ما يصل إلى أربعة أو ستة أسابيع بعد إجراء العملية، ولكن ينبغي على المريض أن يلتزم بالمدة التي سيقولها الطبيب لكي تُسرع من عملية الشفاء.

ما هو أفضل نوع مشد بعد عملية شد الوجه؟

يجب أن يحتوي المشد على خصائص معينة لكي يعطي نتائج فعالة ومن ضمن هذه الخصائص ما يلي:

  • ينبغي أن يقوم المريض بوضع المرطبات التي وصفها له الطبيب قبل لبس المشد وفي بعض الأحيان يصف الطبيب بعض المضادات الحيوية لتجنب حدوث العدوى.
  • يجب أن يكون مقاس المشد ملائم للوجه حتى يكون محكم على الوجه، وأن يكون قابل للتمدد لكي يغطي الوجه بالكامل ويُعطي نتيجة فعالة عند الضغط.
  • أن يكون المشد من مادة مرنة عالية الجودة حتى لا يُقيد حركة الوجه أثناء ارتدائه كما يجب أن تكون مادة قابلة للتنفس ولا تُسبب جفاف الجلد، وأيضًا لها خصائص مضادة للبكتيريا، ولا تسبب روائح كريهة ولا أي نوع من تهيج الجلد.

الخلاصة

تعتبر عملية شد الوجه عملية متطورة تركز على معالجة المناطق المستهدفة من الشيخوخة في الوجه باستخدام فهم مفصل لتشريح الوجه والجلد والأنسجة لتحقيق أقصى قدر من فاعلية ونجاح العملية، يعتبر لبس المشد بعد عملية شد الوجه لا يقل أهمية عن جراحة شد الوجه عن الجراحة.

عادةً تقنية الضغط أمر ضروري بعد إجراء الجراحات التجميلية، حيث تم تصميم وتصنيع ملابس الضغط بشكل فردي لجزء معين من الجسم، والجوارب، والضمادات، والأكمام، والقفازات، وملابس الجسم، وأقنعة الوجه، وقد تم استخدامها في مجالات معالجة الأمراض الوريدية المزمنة، ومعالجة الندبات، ودعامات العظام، والملابس الرياضية، وتشكيل الجسم.

يجب أن يتحدث المريض مع الجراح عن مخاوفه من العملية، والإرشادات التي قد تساعد على نجاح العملية، وكيفية لبس المشد بعد عملية شد الوجه للحصول على نتائج فعالة بعد إجراء عملية شد الوجه.

المصادر 

Scroll to Top
ابدأ الشات
1
مرحبًا 👋
عيادة الخليج 🇸🇦
مرحبًا 👋
تحدث معنا لمعلومات عن السفر للعلاج في مصر وترشيحات أفضل الأطباء