Search
Search

تواصل معنا

نسبة نجاح عملية الليزر للعيون

نسبة نجاح عملية الليزر للعيون

هل تختلف جراحة الليزر للعيون عن الجراحة التقليدية؟ وما الذي يقدمه الليزر للمريض؟ يختلف الليزر عن الجراحة التقليدية في أنه أكثر أمانًا وراحةً للمريض إذ يساعد في عدم الشعور بالألم وعدم الانزعاج وقلة التعرض لمضاعفات ما بعد العملية، وهذه المميزات جعلت نسبة نجاح عملية الليزر للعيون عالية لكن لا بد أن يكون المريض مرشحًا للعملية أولًا مع ضرورة الالتزام بتعليمات ما قبل الخضوع للعملية، مثل: التوقف عن وضع العدسات اللاصقة ومكياج العيون أو أي شئ لا ينصح به الطبيب.

وضرورة أيضًا الالتزام بجميع نصائح وتعليمات الطبيب بعد إجراء العملية، مثل: ارتداء النظارات الشمسية، وعدم الحكة في العين، وتجنب التعرض للأتربة والدخان والغبار والمواد الكيماوية والتمارين الشاقة، إذ أن كل هذه التعليمات تساعد في نجاح العملية وسرعة التعافي منها.

ما هي تقنيات الليزر المختلفة للعيون؟

جراحة العيون بالليزر تعني إعادة تشكيل قرنية العين والتخلص من أي مشكلات بها، مثل: الاستجماتيزم، وضعف الرؤية، وطول النظر، وقصر النظر. وقد نلاحظ ارتفاع نسبة نجاح عملية الليزر للعيون إذ لا ينتج عنها أي أضرار أو مخاطر للعين ويساعد في الشفاء بشكل أسرع ولهذا تكون جراحة الليزر للعيون افضل من الجراحة التقليدية. ويوجد عدة تقنيات مختلفة من ليزر العيون، فقد تتمثل هذه التقنيات في كلًا من:

  • الليزك: يساعد الليزك في تصحيح النظر وإمكانية الرؤية مجددًا بوضوح في وقت قصير أي بعد إجراء العملية بعدة ساعات، وذلك من خلال فتح سطح القرنية لإعادة تشكيل الجزء الذي يوجد أسفلها.
  • الليزر السطحي: يزيل الليزر الجلد الذي يحيط بالقرنية قبل إعادة تشكيلها.
  • الابتسامة: يبدأ الليزر بعمل ثقب صغير في القرنية.

وتُعد جراحة الليزر من أكثر العمليات انتشارًا بين البشر وأكثرها أمانًا فهي مناسبة لجميع البشر وغير مؤلمة ولا تستغرق العملية سوى ١٥ دقيقة بالإضافة إلى سرعة التعافي منها.

إجراءات ما قبل عملية الليزر للعيون

على الرغم من ارتفاع نسبة نجاح عملية الليزر للعيون وسهولة هذه العملية وسرعة التعافي منها إلا أن هناك عدة إجراءات لا بد من الالتزام بها قبل عملية الليزر للعيون حتى لا تحدث مضاعفات أو مخاطر أثناء العملية، إذ تشمل إجراءات ما قبل عملية الليزر للعيون ما يلي:

  • الذهاب إلي طبيب العيون أولًا لفحص العين والقرنية وعمل تقييم أساسي لحالة العين وذلك لمعرفة هل يكون المريض مرشحًا لإجراء العملية أم لا.
  • إذا كان المريض يعاني من أي أمراض أو مشكلات في العين فلا بد من إخبار الطبيب بذلك سواء مشكلات حالية أو مشكلات حدثت في الماضي.
  • لا بد للمريض أن يسأل الطبيب عن نسبة نجاح عملية الليزر للعيون ويعرف فوائد ومخاطر العملية والنصائح الواجب القيام بها بعد الخضوع للعملية.
  • ضرورة إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يتناولها المريض سواء كانت الأدوية وصفها طبيب آخر أو أدوية غير موصوفة مع ضرورة إخباره أيضًا بأي ادوية يتحسس منها المريض.
  • ضرورة توقف المريض عن وضع أي كريمات أو عطور أو أي مستحضرات تجميل في العين أو حول العين قبل العملية بيومين لأن هذه المنتجات تتراكم في العين وتتسبب في انتقال العدوى للمريض أثناء الجراحة.
  • إذا كان المريض يرتدي العدسات اللاصقة فلا بد من التوقف عن ارتداؤها قبل العملية بعدة أسابيع وذلك لأنها تغير في شكل قرنية العين وقد تتسبب في عدم الرؤية بوضوح بعد العملية مع ضرورة إخبار الطبيب بذلك.

ما هي نسبة نجاح عملية الليزر للعيون؟

يتساءل الكثير من المرضى عن نسبة نجاح العملية قبل الخضوع لها، والحقيقة عن عملية الليزر للعيون من العمليات الناجحة والآمنة على جميع المرضى من جميع الأعمار، فقد تكون نسبة نجاح عملية الليزر للعيون متغيرة وتختلف من مريض لآخر ولكن في العموم قد تصل النسبة إلى ٩٢٪ وقد نجد جميع المرضى في حالة رضا عن النتيجة.

ما هي خطوات إجراء العملية؟

قبل البدء في جراحة العيون بالليزر فإن

أولا يخضع المريض للتخدير وذلك عن طريق وضع قطرة في عينيه، إذ تعمل هذه القطرة على تخدير العين حتى لا يشعر المريض بأي ألم وقد يضع الطبيب أيضًا قطرات مضادة للالتهابات لمنع تعرض العين للعدوى أو التقرح.

ثم بعد ذلك يُنقل المريض إلى قسم الليزر مع وضع غطاء على العين لمنع وصول شعاع الليزر إلى العين والجلد وإلحاق الضرر بهم، ولكن استخدام الليزر وكذلك ضبطه في العين يعتمد على نوع المشكلة المراد علاجها والتخلص منها أي لا تستخدم نفس التقنية والخطوات في جميع جراحات العيون.

ففي جراحة اللاسيك (LASEK) يزيل الليزر السطح العلوي من القرنية ثم يعمل على إصلاح وإعادة تشكيل الطبقة الموجودة أسفل القرنية وبعد الانتهاء يُعيد الليزر الطبقة العلوية من القرنية كما كانت، أما في جراحة الابتسامة فإن الليزر يزيل جزءًا من القرنية، وفي جراحة الليزر السطحي (PRK) يُوضع محلول أولًا في العين لتليين السطح العلوي من القرنية قبل البدء في العملية.

صورة من داخل عملية الليزك
صورة من داخل عملية الليزك

مدة التعافي بعد إجراء عملية الليزر للعيون

ما يزيد من نسبة نجاح عملية الليزر للعيون هو سرعة التعافي فقد تحتاج هذه العملية في البداية إلى راحة لمدة ٢٤ ساعة ثم يستطيع المريض العودة إلى روتين حياته وأنشطته اليومية بعد مرور ٧ أيام من العملية مع ضرورة تجنب جميع الأشياء التي تضر بالعين وضرورة الالتزام بتعليمات الطبيب وقد تبلغ مدة التعافي والشفاء التام من العملية ما بين ٣ أشهر إلى ٦ أشهر.

إجراءات ونصائح بعد العملية

على الرغم من أن جراحة الليزر للعيون تُعد من أكثر العمليات شيوعًا وأكثر أمانًا على المريض، فهناك العديد من النصائح والإجراءات التي يلزم على المريض أن يتبعها بعد الخضوع لهذه العملية حتى تزداد نسبة نجاح عملية الليزر للعيون، إذ تتمثل إجراءات ونصائح ما بعد عملية الليزر للعيون في كلًا من:

  • عدم ممارسة التمارين الرياضية خاصةً التمارين الشاقة والتي تتطلب احتكاك جسدي لأنها تبطئ من شفاء القرنية كما أن العرق الذي يتساقط من العين نتيجة المجهود قد يعرض العين للعدوى والالتهاب لذلك لا بد من الانتظار لمدة شهر بعد العملية قبل استئناف التمارين الرياضية.
  • ضرورة ارتداء النظارات الشمسية خاصةً في الفترة الأولى من الخضوع للعملية وذلك لأن العين تكون حساسة للضوء وكذلك لحمايتها من الأشعة فوق البنفسجية والرياح والأتربة والتعرض للعدوى.
  • ضرورة عدم فرك وحك العين بعد العملية ولمدة تصل إلى ٧ أيام وذلك حتى لا تحدث مضاعفات في العين لذلك يمكن وضع قطرات لتليين العين وتقليل الإحساس بالحكة والفرك.
  • عند الاستحمام لا بد من توخي الحذر وعدم تعرض العين للمنتجات الكيماوية، مثل: الصابون والشامبو، مع ضرورة عدم تعرض العين بشكل مباشر لمجرى الدش.
  • من الضروري الالتزام بوضع قطرات العين في مواعيدها المحددة مع ضرورة غسل اليدين جيدًا قبل وضع القطرات لمنع تعرض العين للعدوى.
  • لا بد من الراحة التامة بعد العملية وعدم إجهاد الجسم في أي نشاط للمساعدة في التعافي من العملية وزيادة نسبة نجاح عملية الليزر للعيون.
  • لا بد من التوقف عن التدخين وعدم الجلوس بجانب المدخنين أو الجلوس في الأماكن التي بها دخان وأتربة ورياح أو أبخرة.
  • عدم وضع مكياج العيون بعد العملية بأسبوع لأن مكياج العيون قد يزيد من تعرض العيون للعدوى والالتهاب والتهيج.
  • تجنب النظر إلى شاشات التلفزيون والتليفون لأن الضوء يضر بالعين. 
Scroll to Top