7461 152 109 20+

نسبة نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز

نسبة نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز

تزداد مُعدَّلات الإصابة بفتق الحجاب الحاجز بين الأشخاص الأكبر من 50 سنة، وربَّما يحتاج البعض منهم إلى عملية فتق الحجاب الحاجز؛ لذا نتناول في هذا المقال نسبة نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز ، وأبرز العوامل المُؤثِّرة على نجاح العملية.

لماذا أحتاج إلى عملية فتق الحجاب الحاجز؟

بالتأكيد لا يحتاج كُل مرضى فتق الحجاب الحاجز إلى العملية؛ لذا قبل معرفة نسبة نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز، لابُدَّ من معرفة مدى الحاجة إليها.

تتأكَّد الحاجة إلى عملية فتق الحجاب الحاجز في الحالات الآتية:

  • فشل الأدوية في علاج فتق الحجاب الحاجز.
  • الأشخاص الذين يُعانُون من فتق الحجاب الحاجز المُتدحرج، ومُعرضون للإصابة بمضاعفاتٍ شديدة.
  • زيادة حِدَّة الأعراض التي يُعانِي منها المريض بما يُؤثِّر على سير حياته.
  • مريء باريت، وهي حالة تتحوَّل فيها خلايا المريء إلى نوعٍ آخر يسبق تغيُّرها إلى خلايا سرطانية، ويعتقد بعض الأطباء أن العملية تُساهِم في منع ذلك السرطان.
  • فتق الحجاب الحاجز الكبير، أو وجود جزء كبيرٍ من المعدة داخل تجويف الصدر.

التحضيرات المطلوبة قبل عملية فتق الحجاب الحاجز

يُساهِم الالتزام بالتعليمات المطلوبة قبل العملية في رفع نسبة نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز ، إذ تشمل تلك التعليمات ما يلي:

  • الصيام قبل العملية بنحو 8 ساعات، أو حسب ما يراه الطبيب.
  • قد يطلب الطبيب تغيير الحمية الغذائية في ال10 أيام التي تسبق عملية فتق الحجاب الحاجز.
  • التوقُّف عن تناول بعض الأدوية التي اعتاد المريض تناولها، مثل: مُسكِّنات الآلام، أو أدوية السيولة.
  • ينبغي إخبار الطبيب بشأن المُكمِّلات التي يتناولها المريض قبل إجراء العملية.
  • يجب كذلك إعلام الطبيب بشأن الأمراض المُزمنة التي تُعانِي منها خاصةً أمراض النزيف.
  • التوقُّف عن التدخين قبل العملية؛ لتقليل فرص المضاعفات، وتسريع عملية التعافي.
  • ممارسة التمارين الرياضية.

كيف تتم عملية فتق الحجاب الحاجز؟

تتمُّ عملية فتق الحجاب الحاجز بالمنظار على النحو الآتي:

  • التخدير: يتم تخدير المريض تخديرًا كليًا قبل العملية؛ منعًا لإحساس المريض بأيِّ ألمٍ أثناء العملية.
  • إدخال المنظار: يقوم الطبيب بعمل شقوقٍ جراحيةٍ صغيرةٍ؛ للسماح بدخول المنظار والأدوات الجراحية الدقيقة؛ لإتمام إصلاح فتق الحجاب الحاجز.
  • غاز الكربون: قد يتم ملء البطن بغاز الكربون؛ للسماح برؤية ما بداخل البطن بوضوحٍ خاصةً المعدة والمريء.
  • الأدوات الجراحية: عبر الشقوق الجراحية الإضافية التي أجراها الطبيب، يتم إدخال الأدوات الجراحية.
  • إصلاح الفتق: يقوم الطبيب بإرجاع المعدة إلى مكانها الصحيح داخل تجويف البطن، وقد يتم تضييق فتحة الحجاب الحاجز قليلًا؛ لمنع عودة الفتق.
  • تقوية الصمام: يتمُّ لف الجزء العلوي من المعدة حول الجزء السفلي من المريء المُحتوي على المعصرة المريئية السُفلية مِنْ أجل تقويتها؛ ومِنْ ثَمَّ لا يتمكَّن حمض المعدة من الصعود إلى المريء، وبالتالي لا تظهر أعراض فتق الحجاب الحاجز.
  • انتهاء العملية: يقوم الطبيب بحسب المنظار والأدوات الجراحية من البطن، ثُمَّ تُغلق الشقوق الجراحية الصغيرة، وتُوضع عليها ضمادة.

 

هل هناك مخاطر لعملية فتق الحجاب الحاجز؟

قد تتسبَّب عملية فتق الحجاب الحاجز في ظهور مضاعفات لدى بعض الحالات، مثل:

  • صعوبة البلع.
  • انتفاخ البطن.
  • صعوبة التجشؤ.
  • الغثيان.
  • عودة ارتجاع المريء، أو فتق الحجاب الحاجز.

نسبة نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز

تتراوح نسبة نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز لدى أغلب الحالات بين 90 – 95%، كما قد تلعب بعض العوامل دورًا في رفع نسبة نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز :

  • خبرة ومهارة الطبيب المعالج.
  • مدى التزام المريض بتعليمات الطبيب قبل العملية.
  • توافر الأدوات والأجهزة اللازمة لإجراء العملية.
  • غرفة عمليات مُجهَّزة على أعلى مُستوى.
  • التزام المريض بتعليمات الطبيب بعد العملية.

فشل عملية فتق الحجاب الحاجز هل هو ممكن؟

عادةً ما تنجح عملية فتق الحجاب الحاجز، ولا يكون فشل عملية فتق الحجاب الحاجز عادةً إلَّا نتيجة خطأ طبي، أو عدم خبرة الطبيب المُعالِج. قد يتمُّ جرح المريء أثناء عملية فتق الحجاب الحاجز، وقد تستمر صعوبة البلع لمُدَّة 3 أو 4 أشهر بعد عملية فتق الحجاب الحاجز. أيضًا قد يحدث فشل للعملية بسبب عدم توافر الأدوات التشخيصية اللازمة قبل العملية، ومِنْ ثَمَّ ينبغي الحرص على تواجدها قبل العملية، كما تُمثِّل عودة أعراض ارتجاع المريء لدى البعض علامةً على فشل العملية.

تقل فرص فشل عملية فتق الحجاب الحاجز باختيار الطبيب المُناسِب لإجراء العملية.

نصائح لتجنُّب فشل عملية فتق الحجاب الحاجز

إليك أهم النصائح لتجنُّب فشل عملية فتق الحجاب الحاجز:

  • اختيار طبيبٍ ماهرٍ ذي خبرةٍ لإجراء عملية فتق الحجاب الحاجز.
  • إجراء العملية في مُستشفى أو مكان يُوفِّر كل الإمكانيات اللازمة التي يحتاج إليها الطبيب.
  • اتبَاع تعليمات الطبيب قبل العملية.
  • عملية فتق الحجاب الحاجز بالمنظار أقل عرضة للفشل مُقارنةً بالجراحة المفتوحة، كما أنَّ المضاعفات الناتجة عنها قليلة.
  • التزام تعليمات الطبيب بعد العملية خاصةً في الحمية الغذائية، إذ إنَّ ذلك أحد العوامل التي تُجنِّبُك فشل عملية فتق الحجاب الحاجز.

قد يُعدُّ عودة الإصابة بارتجاع المريء دلالةً على فشل عملية فتق الحجاب الحاجز؛ لذا ينبغي للمريض حتى بعد نجاح العملية الابتعاد عن الأطعمة التي كانت تُسبِّب له زيادةً في حِدَّة أعراض ارتجاع المريء، مثل:

  • الفواكه الحمضية كالبرتقال.
  • الأطعمة الدهنية والمقليات.
  • الأطعمة الحارة.
  • القهوة والشاي.

وغيرها من الأطعمة الأخرى التي قد تختلف من شخصٍ إلى آخر.

نتائج عملية فتق الحجاب الحاجز بعد سنة

عادةً ما تنجح العملية وتستمر نتائجها فترةً طويلةً، كما تقل حاجة المريض إلى تناول الأدوية، وللحفاظ على استمرار النتائج الفعَّالة، يُفضَّل اتباع النصائح الآتية:

  • فقدان الوزن الزائد.
  • تقليل كمية الطعام المُتناوَلة في الوجبة الواحدة.
  • الابتعاد عن الأطعمة الحمضية، مثل: الطماطم والبرتقال.
  • تجنُّب الأطعمة الحارة، والمقليات، والأطعمة الدهنية.
  • التوقُّف عن التدخين.
  • تقليل شرب القهوة والشاي.
  • الابتعاد عن المشروبات الغازية.
  • عدم تناول الطعام قبل النوم مُباشرةً.

تجربتي مع عملية فتق الحجاب الحاجز

منذ سنةٍ كاملةٍ وأنا أُعاني من حرقة في الصدر بعد تناول الأكل بساعةٍ، أو ساعتين، وذلك قد يزيد تحديدًا مع تناول أطعمة مُعيَّنة، ولمَّا شعرتُ بأنَّ الأمر يزداد سوءًا قُمْتُ بزيارة الطبيب.

أجرى الطبيب بعض الفحوصات والاختبارات التشخيصية، ثُمَّ أطلعني على وجود فتق الحجاب الحاجز المُتسبِّب في تلك الأعراض، والذي يحتاج إلى إجراء عملية بالمنظار.

ذهبتُ يوم العملية، واتَّبعتُ تعليمات الطبيب جيدًا قبل العملية، وما هي إلا ساعتين أو ثلاثة حتى انتهت العملية.

اختفت مُعانَاتي مِنْ أعراض فتق الحجاب الحاجز بعد إجراء العملية، وبِتُّ الآن قادرًا على تناول الطعام بأريحية.

الخلاصة

  • تصل نسبة نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز إلى 90% خاصةً إذا اختير الطبيب المُناسب لإجراء العملية.
  • تتأكَّد الحاجة إلى عملية فتق الحجاب الحاجز في حالة فشل الأدوية في تخفيف أعراض فتق الحجاب الحاجز.
  • يُساهِم الالتزام بتعليمات الطبيب قبل وبعد العملية في رفع نسبة نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز.
  • يُفضَّل اتباع النظام الغذائي الذي يضعه الطبيب للمريض بعد نجاح عملية فتق الحجاب الحاجز.
Scroll to Top