Search
Search

تواصل معنا

ما هي علامات الشفاء من ارتجاع المرئ؟

ما هي علامات الشفاء من ارتجاع المرئ؟

أول ما يبحث عنه المريض أثناء العلاج من ارتجاع المريء هو التحسن في الحالة الصحية مع اختفاء الأعراض والتي تعد من ضمن علامات الشفاء من ارتجاع المرئ، لكن هل يتحسن المريض مباشرة بعد العلاج أم يحتاج الأمر إلى بعض الصبر فيأتي بشكل تدريجي؟

كما نعلم عن ارتجاع المريء أنه يسبب العديد من الأعراض المزعجة والتي تؤثر على روتين الحياة اليومي بسبب الألم الذي يتعرض له المريض، ولذلك يبحث مباشرةً عن حلول طبية فعالة للتخلص من تلك الآلام، من خلال المقال نتعرف سويًا على طرق علاج ارتجاع المريء ونسب الشفاء منه، مع التعرف على أهم العلامات التي تؤكد تعافي المريض من ارتجاع المريء نهائيًا.

 

طرق علاج ارتجاع المريء

تنقسم طرق علاج المريء إلى 4 طرق رئيسية يمكن تطبيق بعضها معًا لتحقيق نتائج مذهلة وللمساعدة في ظهور علامات الشفاء من ارتجاع المرئ سريعًا، وهي كالتالي:

  1. تغيير نمط الحياة من حيث العادات والتغذية.
  2. العلاج بالأدوية.
  3. العلاج بالمنظار.
  4. الجراحة.

أهم النصائح لمرضى ارتجاع المريء

التغييرات في نمط الحياة والتغذية تعد أهم النصائح لمرضى ارتجاع المريء فبعض الأطعمة قد تجعل الحالة أسوأ وقد تؤخر من الشفاء، ولذلك تم وضع بعض الاقتراحات من قِبَل الأطباء والمتخصصين لتخفيف أعراض ارتجاع المريء وتشمل:

  • الإقلاع نهائيًا عن التدخين.
  • عدم الاستلقاء مباشرةً بعد الأكل.
  • رفع مستوى الرأس عند الاستلقاء.
  • فقدان الوزن في حالة السمنة فهي من أكثر الأنماط التي يجب تغييرها في حالة الارتجاع المريئي وتتم عن طريق التغذية السليمة مع ممارسة الرياضة بشكل يومي.
  • تجنب المشروبات التي تزيد من مستوى الحمض في المعدة مثل مشروبات الكافيين.
  • تجنب الأطعمة والمشروبات التي تؤثر على حركات العضلات في الجهاز الهضمي مثل القهوة، الكحول، والسوائل الحمضية.
  • تجنب الأطعمة والمشروبات التي تقلل الضغط في أسفل المريء مثل الدهون والمشروبات الكحولية، والنعناع.
  • تجنب الأطعمة التي تبطئ من إفراغ المعدة بما فيها الأطعمة الدهنية.

نسبة الشفاء من ارتجاع المريء

عادةً ما تكون نسبة الشفاء من ارتجاع المريء بالمنظار ممتازة فهناك العديد ممن قاموا بإجراء تلك العملية وقد أكدوا رضاهم التام عن النتائج وظهور علامات الشفاء من ارتجاع المرئ بعد العملية الجراحية سريعًا.

علامات الشفاء من ارتجاع المرئ

من أهم علامات الشفاء من ارتجاع المرئ والتي تبين للمريض ما ّإذا كان يتحسن أم لا هو التراجع في مراحل العلاج مما يعني عدم انتقال الطبيب إلى مرحلة أعلى من العلاج مما يعني نجاح المرحلة التي تسبقها وتحقيق نتائج جيدة تسير نحو الشفاء.

بالإضافة إلى الشعور ببعض التحسن واختفاء الأعراض المصاحبة لارتجاع المريء تدريجيًا مثل:

  • اختفاء السعال تدريجيًا.
  • عدم عودة الحمض مرة أخرى وهو ما يسمى القلس وسيره في مساره الطبيعي.
  • عدم المعاناة من ألم الصدر.
  • اختفاء الرائحة الكريهة من الفم.
  • عودة الصوت تدريجيًا إلى طبيعته.
  • عدم الشعور بأي صعوبة في البلع.
  • اختفاء الأعراض الليلية لارتجاع المريء والتي تحسن من القدرة على النوم ليلًا دون ألم.
  • عدم الشعور بأي طعم غريب خاصةً طعم الحمض في الفم.
  • اختفاء السعال تدريجيًا.

يشعر مريض الإرتجاع بعد العلاج بالراحة التامة والنوم ليلًا بدون مسكنات أو أدوية طبية، ولكن يجب العلم أن تلك العلامات لا تظهر فجأة ولكن الأمر يحتاج إلى فترة بعد العلاج المناسب، واتباع النصائح التي ذكرناها سابقًا حتى يستعيد المريء وظيفته مرة أخرى ويعود لطبيعته.

دكتور علاج ومتابعة ارتجاع المريء د. شريف فهمي

يعد د. شريف فهمي استشاري جراحات الجهاز الهضمي والسمنة بالمنظار هو افضل دكتور علاج ومتابعة ارتجاع المريء، وذلك لما يمتلكه من مميزات عديدة أهمها:

  • خبرة أكثر من 25 عام في علاج ارتجاع المريء واضطرابات الجهاز الهضمي.
  • تطوير مستمر في طرق العلاج المناسبة والتقنيات الحديثة لعلاج ارتجاع المريء.
  • الاعتماد على طاقم طبي متكامل ومراكز خاصة متخصصة ومجهزة بأحدث الأجهزة.
  • د. شريف فهمي قام بإجراء العديد من عمليات إصلاح ارتجاع المريء بالمنظار والتي حققت نسب شفاء عالية.
  • حسن الاستماع للمرضى ومناقشة الحالة في كل ما يناسبها من وسائل علاجية حديثة.

الخلاصة

علامات الشفاء من ارتجاع المرئ يمكن الشعور بها تدريجيًا بعد الخضوع لطرق العلاج الفعالة حسب ما تقتضيه الحالة، ويمكن الحصول على التعافي سريعًا بعد الخضوع للعلاج الجراحي مع عمل تغيير شامل في روتين الطعام والشراب اليومي مما يحسن من وظيفة المريء دون تعرض الجسم لأي مضاعفات صحية.

المصادر 

Scroll to Top